60 في المائة من أعضاء المجلس الوطني “للبيجدي” يرفضون عودة بنكيران

60 في المائة من أعضاء المجلس الوطني “للبيجدي” يرفضون عودة بنكيران

A- A+
  • أنهى المجلس الوطني الاستثنائي لحزب العدالة والتنمية، المنعقد يوم السبت السجال حول عودة عبد الإله بنكيران إلى قيادة الحزب من جديد، حيث وافق غالبية المجلس على تأجيل المؤتمر العادي للحزب سنة واحدة، كمهلة زمنية فاصلة مع المؤتمر الإستثنائي للحزب المرتقب يوم السبت والأحد المقبلين.

    ووفق المحضر الذي أعده مكتب المجلس الوطني حول التصويت على ثلاث مشاريع مقترحة من طرف الأمانة العامة، فقد صوت 60% من الأعضاء حضوريا وعن بعد، على تاجيل المؤتمر العادي لمدة سنة بعد المؤتمر الاستتثنائي، فيما رفض الباقون التاجيل لمدة سنة بهدف عودة بنكيران لقيادة الحزب.

  • وحسب مخرجات المجلس الوطني الاستثنائي الأخير، فبنكيران لن يحضر المؤتمر الاستثنائي بعد المقترحات التي قدمتها الأمانة العامة المستقيلة، حيث يرى أعضاء الامانة العامة بانهم استقالوا سياسيا وليس تنظيميا، فيما يرى الغاضبون بأن الاستقالة تعني عدم التدخل في المؤتمر الاستثنائي المقبل.

    ومما دفع بنكيران إلى إعلان عدم ترشحه في المؤتمر الاستثنائي المقبل وبأنه غير معني به، بعد تأجيل المؤتمر العادي، جاء كنتيجة لتصويت المجلس الوطني للحزب، وهو ما يعني أن الأمانة العامة الحالية المستقيلة، لازالت تتوفر على الأغلبية بمؤسسات الحزب، وهو ما يعني ضمنيا أيضا عدم قدرة بنكيران على العودة حتى ولو بالتصويت في المؤتمر المقبل.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بتنسيق بين مصالح الأمن والدرك..إيقاف عشرات الأشخاص بتهمة تهديد أمن المملكة‎