بريطانية تتزوج من سجادتها واعدة إياها: ”سأظل أحبك ولن يفرقنا سوى الموت”

بريطانية تتزوج من سجادتها واعدة إياها: ”سأظل أحبك ولن يفرقنا سوى الموت”

A- A+
  • في واقعة غريبة، أقدمت البريطانية ”بيكي كوكس” التي تبلغ من العمر 26 عاما، على الزواج من سجادتها، فعليا، وبشكل مفاجئ، بعد أن نصحها أصدقاؤها بذلك مزاحاً، نظرا لحبها الشديد لها.

    وحسب موقع ”روسيا اليوم”، نقلا عن صحيفة ”ذي صن” البريطانية، فإن ”بيكي” تزوجت من سجادتها، التي أطلقت عليها اسم ”مات”، وتتمتع بشهر عسل مريح معها في منزلها بـ”مانشستر” الكبرى، مشيرا إلى أنه، وخلال المراسم الحميمية التي استمرت مدة ساعة، وعدت ”بيكي كوكس”، وهي أم عزباء لطفلين، السجادة بالحب والتكريم والرعاية ”حتى يفرق بينهما الموت”.

  • وقالت ”بيكي” التي ارتدت فستان زفاف أبيض تقليديا لهذه المناسبة: ”اشتريت ”مات” منذ عام تقريبا، وكنت أعبّر عن حبي لها لأي شخص يصغي إلي، لقد أصبح الأمر واقعا مع أصدقائي الذين اعتادوا المزاح ”إذا كنت تحبين ”مات” كثيرا لماذا لا تتزوجيها؟”. أقضي الكثير من الوقت في الاعتناء بالسجادة، أنظفها وأخرجها عدة مرات إلى الخارج يوميا، وأتأكد بأنها ستبدو دائما في أفضل حالاتها- لا أستطيع أن أتخيل حياتي بدون ”مات” الآن”.

    ووفق نفس المصدر، فإن ”بيكي” تستخدم مزيلا للبقع لإزالة أي فوضى قد يتركها طفليها على ”مات”، خلال اليوم. وفي المساء، تنظفها لضمان تمتعها بليلة خالية من الفتات.

    وأضافت: ”أنا مهووسة بـ”مات”، وعندما يخلد الأطفال إلى السرير، غالبا ما أستلقي بجانبها وأخبرها بأفكاري الخاصة. وقبل بضعة أشهر، عندما قال أحد أصدقائي إنني يجب أن أتزوج بالسجادة، قلت ”سأفعل ذلك”. بدا الأمر مزحة في البداية، ولكنني سرعان ما صممت على المضي قدما فيه. لا يمكن أن أكون أكثر سعادة، أنا أتطلع إلى قضاء عيد الميلاد مع ”مات”. ووعدت أيضا بأنه على الرغم من أنني سأخطو على ”مات” من وقت لآخر، إلا أنني لن أسير على أطراف السجادة”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ياجور والسلامي.. تفاصيل الرفض ورد الصرف