بعد بلاغ الجامعة المثير للجدل.. مسلسل رونار والمنتخب إلى أين؟

بعد بلاغ الجامعة المثير للجدل.. مسلسل رونار والمنتخب إلى أين؟

A- A+
  • لم يكن أحد يتصور هذا المشهد الكوري بالمغرب، والمتعلق بمستقبل الفرنسي هيرفي رونار مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، لكنه أصبح حقيقة في أعقاب خروج المنتخب الوطني المغربي المبكر، على يد منتخب “السناجب” بنين برسم دور ثمن النهائي من كأس الأمم الإفريقية مصر 2019.

    ففي الوقت الذي انتظر الجمهور المغربي الخبر الذي يشرح القصة من جامعة لقجع في ما يخص مسيرة الرجل الذي أخفق في قيادة العناصر الوطنية للقب الثاني في تاريخ الكرة المغربية على مستوى الكأس القارية، وذلك بعدما تداولت بعض المنابر الوطنية استقالة الفرنسي من تدريب المنتخب المغربي أمس الإثنين، خرجت المؤسسة المسؤولة عن الأسود ببلاغ لها تكذب فيه كل الأخبار المتعلقة برحيل الفرنسي، مؤكدة أن فوزي لقجع اجتمع برونار ليومين من أجل تقييم المشاركة الأخيرة في كأس الأمم الإفريقية.

  • بلاغ الجامعة هذا لم يأت بأي جديد يذكر في ما يخص مسلسل بدأ مع نهاية مشوار الأسود في الكان ولم ينته بعد، فالجمهور المغربي كان ينتظر ولازال القرار الحاسم للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لا سيما وأن الأخيرة تعاملت مع خبر الأمس بدبلوماسية كبيرة، حيث نفت خبر “الإستقالة” لكنها لم تؤكد إستمرار الثعلب في قيادة الأسود كاتبة “تنفي الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، الأخبار التي يتم تداولها حاليا بشأن تقديم السيد هيرفي رونار استقالته من تدريب المنتخب الوطني الأول إلى حدود الساعة” جملة الى حدود الساعة زادت من قيمة الأخبار التي تؤكد أن الرجل لن يستمر مع الجامعة وأن ارتباطه بجامعة لقجع أوشك على الانقطاع وخبر رحيله قادم في الأيام القليلة المقبلة.

    الجامعة أكدت أنها اجتمعت مع الفرنسي لتقييم المشاركة الأخيرة في الكان، وفي المقابل لم تشرح للجمهور المغربي والمهتم بالشأن الكروي خلاصات هذا الإجتماع لمعرفة الأسباب المباشرة التي كانت السبب في خروج المنتخب الوطني المغربي من المحطات الأولى بذلك الشكل، من طريق كأس الأمم الإفريقية الطويلة على يد منتخب مغمور اسمه بنين. عموما المشهد الحالي الخاص بقضية هرفي رونار والمنتخب المغربي ضبابي ويحتاج لتنوير من طرف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم قصد غلق ملف عمر طويلا والاهتمام بما هو قادم من منافسات، خصوصا وأن تصفيات كأس العالم قطر 2022 باتت على الأبواب والمنتخب يحتاج لوقت لكي ينهض من عثرته الأخيرة في الكان.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    شوباني يصف شباعتو ”أنت مُدان 3 مرات ولا تستحيي أن تتكلم عن القانون”