طائرات الجيش الملكي بالسماء لتلقيح السحب إلى غاية أبريل المقبل

طائرات الجيش الملكي بالسماء لتلقيح السحب إلى غاية أبريل المقبل

A- A+
  • كما العادة منذ عهد الملك الراحل الحسن الثاني، تبدأ مع شهر نونبر إلى غاية شهر أبريل المقبل، عملية تلقيح السحب أو الإستمطار الصناعي، في إطار برنامج يطلق عليه إسم “الغيث”.
    البرنامج، تنفذه القوات المسلحة الملكية، وأثبت فعاليته بالمغرب طيلة ثلاثة عقود، حتى بات خبرة تصدر إلى بلدان إفريقية، خاصة وأن دراسة اقتصادية للمديرية الوطنية للأرصاد الجوية، أكدت أن كل زيادة في معدل الأمطار بالمغرب بمقدار 10 % تنمي القيمة الإجمالية للمحصول الفلاحي بنسبة 3.4 %.
    وتجري عملية الاستمطار، على نحو تقني، عبر تحفيز السحب في السماء، سواء تلك التي تحمل المطر بشكل طبيعي أو غيرها، لإكمال عملية تساقط المطر، سواء عن طريق تسريع هطول الأمطار من بعض السحب فوق مناطق تحتاج لمياه الأمطار، أو زيادة توليد السحب.
    وبرنامج “الغيث” تقوده لجنة عليا ينسق أعمالها الدرك الملكي، وتضم في تمثيليتها القوات المسلحة الملكية الجوية، والمديرية الوطنية للأرصاد الجوية، ومؤسسات علمية وتقنية أخرى، تتولى الإشراف على الجانب التقني من البرنامج، حيث تنطلق مهمات تخصيب السحب سنويا من نونبر إلى أبريل.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    الملك محمد السادس يثمن الجهودالتي تبذلها اليونسكو لحماية التراث الثقافي المغربي