أخنوش ينزع فتيل التوتر في المطارات و يقنع المراقبين الجويين بتعليق إضرابهم

أخنوش ينزع فتيل التوتر في المطارات و يقنع المراقبين الجويين بتعليق إضرابهم

A- A+
  • تدخل رئيس الحكومة عزيز أخنوش لإطفاء “حريق” إضراب قريب كاد أن يشل الاقتصاد الوطني، ، و بعث بإشارات طمأنة للمراقبين الجويين، الذين كانوا يستعدون للإضراب بجميع مطارات المملكة، بداية من السبت المقبل، ما جعل المراقبين الجويين يتراجعون عن خوض الإضراب بعد تطمينات رئيس الحكومة.

    هذا القرار تبناه بشكل رسمي المكتب الوطني الموحد للمراقبين الجويين، مساء اليوم الخميس، في بلاغ أصدرته، بعدما أمر رئيس الحكومة عزيز أخنوش، كلا من يونس السكوري، وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى، والشغل والكفاءات، ومحمد عبد الجليل، وزير النقل واللوجستيك، بمتابعة ملفهم.

  • وقال المكتب في بلاغه، عقب لقائه عشية هذا اليوم بتكليف من رئيس الحكومة، بوزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى، والشغل والكفاءات، إن يونس السكوري عبر خلال الاجتماع عن “الاهتمام الكبير لرئيس الحكومة بهذا القطاع الاستراتيجي وعن رغبته في العمل على تحسين أوضاع المراقب الجوي بالاستجابة لمطالبه المادية والمعنوية”.

    وأضاف البلاغ أن الوزير أخبر أعضاء المكتب الموحد بقرار رئيس الحكومة القاضي بتأجيل انعقاد المجلس الإداري للمؤسسة، الذي كان مقررا عقده غدا الجمعة، وكلف كل من وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات ووزير النقل واللوجستيك “باستئناف الحوار مع المكتب الموحد، والعمل على الالتزامات التي لم تفي بها إدارة المؤسسة وطرحها للمصادقة في المجلس الاداري”.

    وبناء على الأخبار التي حملت السكوري من رئيس الحكومة إلى المراقبين الجويين، “تقرر عقد أول اجتماع يوم الثلاثاء المقبل”.

    بالمقابل “رحب المكتب الموحد بهذه المبادرة وعبر عن رغبته في التوصل إلى حلول تستجيب للمطالب العادلة لهيئة المراقبين الجويين المغاربة وترد الاعتبار للمؤسسة وتنزع فتيل التوتر بها، وقرر إعطاء فرصة أخرى للحوار باعتباره أرقى وسيلة لحل كل النزاعات”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    اعتقال رئيس البيرو بعد حله الكونغرس وإعلان حالة الطوارئ بالبلاد