عجائب تبون..الرئيس الجزائري يتفق مع إيطاليا على مساعدة تونس للعودة للديمقراطية

عجائب تبون..الرئيس الجزائري يتفق مع إيطاليا على مساعدة تونس للعودة للديمقراطية

A- A+
  • عجائب تبون… الرئيس الجزائري يتفق مع إيطاليا على مساعدة تونس في العودة إلى الديمقراطية

    أدلى الرئيس الجزائري عبد المجيد تبّون، باقتراح غرائبي وعجائبي في مجال السياسة وتدبير الشؤون الخارجية للدول، كشف حماقات وتناقضات نظام الكابرانات، وقال إن “بلاده اتفقت مع إيطاليا على مساعدة تونس في العودة إلى الطريق الديمقراطي”، في الوقت الذي تعيش الجزائر حالة احتقان سياسي واجتماعي وحقوقي أكثر سوءا مما يقع في تونس، بسبب السياسة الديكتاتورية والقمعية التي يمارسها في حق الشعب الجزائري منذ سنين.

  • وقال تبون وخلال مؤتمر صحفي مع الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، الذي انتهج سياسة النعامة بدفن رأسها في الرمل واعتقاد أن لا أحد يراها، :”نتقاسم نفس الرؤية بشأن تونس، ومستعدون لمساعدتها في الخروج من المأزق الذي دخلت فيه كي تعود للطريق الديمقراطي، ونفس الشيء بالنسبة للشقيقة ليبيا”.

    أضاف “الدولتان اللتان ليس لديهما أي مصالح في ليبيا إلا عودة الاستقرار فيها هما إيطاليا والجزائر. ونعتقد أن الطريق الوحيد (الذي سيعيد الاستقرار إلى ليبيا) هو الانتخابات التشريعية وإعطاء الكلمة للشعب الليبي كي تُبنى ليبيا على أسس ديمقراطية”.

    ويرى مراقبون في تصريح تبون الأخير “تبدلاً نوعياً” في الموقف الجزائري تجاه الرئيس قيس سعيد، وخاصة أنها المرة الأولى التي يتحدث فيها تبون عن “عودة الديمقراطية” إلى تونس، وخاصة أن تبون عبّر في مناسبات عدة عن “تفهّمه” للتدابير الاستثنائية التي اتخذها الرئيس سعيد، كما أنه زار تونس قبل أشهر والتقى سعيد، حيث أعلنت بلاده تقديم قرض بقيمة 300 مليون دولار لدعم الاقتصاد التونسي المتعثر.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    نواب رئيس مجلس جهة الشرق يعرضون مؤهلات الجهةبالجمعية الدولية للجهات الفرنكفونية