لقاءات بوزارة بنموسى وتفاؤل حذر لحلحلة 26 ملفا تركها أمزازي

لقاءات بوزارة بنموسى وتفاؤل حذر لحلحلة 26 ملفا تركها أمزازي

A- A+
  • تتواصل الاجتماعات الماراطونية بوزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي، بين مسؤولي الوزارة وممثلي المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية في قطاع التعليم اليوم الجمعة 7 يناير 2021، حيث لم يتم التوصل إلى تفاهمات نهائية داخل اللجنة التقنية لعرضها على اللجنة العليا وإعلان نجاح الحوار القطاعي بشكل رسمي إلى حدود هذه اللحظات.

    عبد الغني الراقي الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم، المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديموقراطية للشغل، صرح في اتصال هاتفي مع “شوف تيفي” قبل قليل، أن اللقاءات باللجنة التقنية لازالت مستمرة إلى حدود اللحظات، معلنا إمكانية الانتهاء من نقاشات اللجنة التقنية بين الوزارة والنقابات في غضون الأسبوع المقبل، ومن بعده سيتم الحديث عن مخرجات اللجنة العليا التي ستحدد نجاح الحوار القطاعي من عدمه.

  • وعبر الراقي عن “تفاؤله بحذر” لنجاج الحوار القطاعي، مشيرا أن نقابته تدافع عن 26 ملفا يهم أطر قطاع التعليم، بينها ملف الأساتذة المتعاقدين، مؤكدا أن هذه الملفات موروثة من الحقبة السابقة التي ترأس فيها سعيد أمزازي وزارة التربية الوطنية كنتيجة لسياسة “تقسيم النقابات للجادة ولغير الجادة”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مندوبية التخطيط تسجل ارتفاعا في أثمنة المواد الاستهلاكية