أحزاب المعارضة البرلمانية تستنكر توظيف العمل الإحساني من أجل استمالة الناخبين

أحزاب المعارضة البرلمانية تستنكر توظيف العمل الإحساني من أجل استمالة الناخبين

A- A+
  • أصدرت أحزاب المعارضة البرلمانية ليلة السبت/الأحد، بلاغا تستنكر فيه ما أسمته ” التوظيف السياسوي للعمل الخيري والتضامني، كيفما كان مُــيُــولُــهَ السياسي، في استمالة الناخبين، بأشكال بئيسة استقبلها الرأي العام بكثير من السخط والاستهجان”.

    ووفق بلاغ لأحزاب الاستقلال والأصالة والمعاصرة والاستقلال والتقدم والاشتراكية، فإنها شجبت ظاهرة استغلال العمل الإحساني فيما هو انتخابي، معتبرة “أنَّ هذه الظاهرة غير القانونية التي تعتمد على استغلال غير مشروع وغير أخلاقي للبيانات والمعطيات الشخصية للمواطنين والمواطنات، تقتضي تدخل السلطات العمومية من أجل ردعها وإيقافها”.

  • وأعربت ” الأحزاب الثلاثة عن اقتناعها الراسخ بكون المرحلة تقتضي أن يسود فضاءَنَا العام نقاشٌ عمومي رزين ومسؤول حول حصيلة تدبير الحكومة للشأن العام، بما يترجم مبدأ المحاسبة الشعبية، وكذا حول مضامين المشاريع المجتمعية والبرامج السياسية للأحزاب، وتحتضنه مختلف وسائل الإعلام العمومية والخاصة، وتتناوله وسائط التعبير والمشاركة المواطنة بالتحليل والمقارنة والنقد البناء”.

    ودعت أحزاب المعارضة البرلمانية الحكومة أن تواكب “مراحل المسلسل الانتخابي، منذ الآن، خاصة بالنسبة لوسائل الإعلام العمومية التي عليها الاضطلاع بدورها المنصوص عليه في دفاتر تحملاتها، بخصوص إبراز التصورات السياسية على اختلافها وتعددها.”

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الاتحاد الفلسطيني للإعلام الرياضي يدين استهداف المنشآت الإعلامية