كلميمة : الداخلية تدخل على خط صراع عيون المياه المهددة وتوافق على لقاء الغاضبين

كلميمة : الداخلية تدخل على خط صراع عيون المياه المهددة وتوافق على لقاء الغاضبين

A- A+
  • علمت “شوف تيفي” بأن السلطات المحلية والإقليمية بإقليم كلميمة، قد دخلت على خط الصراعات التي تفجرت، بعد سعي بعض المستثمرين إلى حفر أبار لسقي ألاف الهكتارات من النخيل، وهو ما يهدد العيون ومنابع المياه التي يستفيذون منها سكان المنطقة أبا عن جد.

    وأفاد مصدر مطلع، بأن المنطقة تعيش على وقع حالة استنفار غير مسبوقة وسط الساكنة، بعد التحدي الذي رفعه برلماني بحزب بالمعارضة، والذي يصر على حفر بئر له بالقرب من إحدى العيون بواحة غريس، رغم رفض الساكنة خوفا من نضوب العين والفرشة المائية كذلك.

  • وقال المصدر ذاته، إن المساحة التي سيتم غرسها بالنخيل للحصول على تمور “المجهول” تقدر بحوالي 1200 هكتار ، وأن حوالي 9 أشخاص بينهم سياسيون وبرلمانيون، يريدون حفر حوالي 28 بئرا، وهو ما يهدد واحة كلميمة بشكل كامل وساكنتها التي تتخوف من العطش والجفاف في منطقة شبه صحراوية.

    المصدر ذاته، أكد أن الساكنة المحلية عقدت عدة لقاءات وجموعات محلية لتدارس قضية حفر الآبار بجوار العيون السطحية، حيث توجهت إلى طلب لقاء مع السلطات المحلية حول الموضوع، واستجابت الاخيرة لطلب الساكنة وسيعقد اللقاء يوم غد الاثنين، وسط تحذيرات من عودة الصراع على أراضي الجموع وغيرها.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد أن خطف اهتمام العالم…شظايا الصاروخ الصيني تتوزع بين المحيطات