لزرق : مكالمة الملك وبوهاري تؤكد صمود اتفاقيات البلدين رغم إغراءات الجزائر

لزرق : مكالمة الملك وبوهاري تؤكد صمود اتفاقيات البلدين رغم إغراءات الجزائر

A- A+
  • لاشك بأن المباحثات الهاتفية التي أجراها الملك محمد السادس اليوم الأحد 31 يناير الجاري، مع رئيس جمهورية نيجريا الاتحادية محمد بوهاري، سيكون لها وقع على الجيران بقصر المرادية، حيث تأتي بعد زيارة سابقة، لصبري بوقادوم وزير الخارجية الجزائرية لعدد من الدول الإفريقية، ومن بينها الجزائر.

    وعلق رشيد لزرق المحلل السياسي على المباحثات الهاتفية للملك والرئيس النيجري، اليوم الأحد، بكونها تأكيد على ثبات الاتفاقيات الاستراتيجية الثنائية بين البلدين، مشيرا بأن نيجريا تعد أحد الأقطاب الرئيسية في إفريقيا، ولها تأثير كبير على القرار الإفريقي، خاصة دول غرب إفريقيا.

  • وأشار لزرق، بأن المباحثات أكدت على تنفيذ الاتفاقيات في أقرب الآجال، لاسيما خط الغاز نيجريا- المغرب، وإحداث مصنع لإنتاج الأسمدة في نيجريا، مضيفا بأن هؤلاء المشروعين تأكيد على زيف الأخبار التي كان يتداولها الإعلام الجزائري، بعد زيارة وزير بوقادوم لنيجريا، ومحاولة التشويش على علاقتها بالمملكة، مشددا بأن المكالمة الهاتفية ذات طبيعة اقتصادية ولكنها تحمل دلالات سياسية كبيرة خاصة لجميع الدول الإفريقية والإقليمية.

    وأوضح المحلل، بأن توقيت المكالمة الهاتفية يعطي إشارة قوية للمستقبل القريب كذلك، خاصة القمة الإفريقية بعد أسبوع بأديس أبابا، والتي ستشهد منح رئاسة الاتحاد لجمهورية الكونغو الديموقراطية، التي تتوفر على قنصلية بالصحراء المغربية، مكان جنوب إفريقيا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مجلس النواب يصادق على مشاريع قوانين متعلقة بالتعيين في المناصب العليا