بنكيران يقاطع والعثماني يعرض عليه العودة للأمانة العامة

بنكيران يقاطع والعثماني يعرض عليه العودة للأمانة العامة

A- A+
  • أفضت اللقاءات التي عقدها عبد الإله بنكيران مع رئيس المجلس الوطني للحزب إدريس الأزمي الإدريس، وقياديين آخرين بإدارة الحزب ومكتب مجلسه الوطني، والتي انتهت بطبق كسكس بمنزله بحي الليمون، على معاودة نقاش عقد دورة استثنائية للحزب المنتظرة يوم الأحد المقبل.

    آخر المعطيات المسربة من اللقاء، هو الرفض القاطع الذي أبداه بنكيران في عقد الدورة الاستثنائية للمجلس الوطني المنتظرة يوم الأحد المقبل، لمناقشة المستجدات الوطنية وقرارات الحزب، حيث يرى زعيم “البيجيديين” السابق، بأن الوقت ليس مناسبا لعقد الدورة الاستثنائية.

  • مصدر مطلع، أفاد بأن الحاضرين للقاء والمرسلين بشكل غير مباشر من الأمانة العامة للحزب، لكون أغلبهم أعضاء فيها، عرضوا على بنكيران العودة لعضوية الأمانة العامة، لكنه رفض القرار مشيرا بأنه سبق لسعد الدين العثماني اقتراح التحاقه بالأمانة العامة ولكنه رفض، كما أبدى رفضا مضاعفا بعد العرض الجديد.

    وأشار المصدر ذاته، أن بنكيران يرى الخطوة تشويش على مسار تفعيل العلاقات المغربية الإسرائيلية عقب الاتفاقات الأخيرة التي شاركت فيها أمريكا كذلك، في ظل المسار الذي يميز القضية الوطنية والمستجدات الدولية والإقليمية المتعلقة بالموضوع، حيث سيقاطع بنكيران الدورة الاستثنائية، كما أنه قدم طلب تأجيل الدورة الاستثنائية في رسالة مكتوبة للأزمي الإدريسي رئيس المجلس الوطني.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    حالة استنفار قصوى داخل الأحزاب حول الانتخابات وعيونهم على مطبخ “البيجدي”