قضية أخلاقية تهز أركان بيت “النهج الديمقراطي” وبطل الفضيحة مسؤول جهوي في الحزب

قضية أخلاقية تهز أركان بيت “النهج الديمقراطي” وبطل الفضيحة مسؤول جهوي في الحزب

A- A+
  • يسارع حزب “النهج الديموقراطي” الزمن لطي فضيحة أخلاقية من العيار الثقيل، تتعلق بمحاولة اغتصاب إحدى مناضلات الحزب من طرف مسؤول جهوي في الحزب بأكادير.

    وتعود تفاصيل هذه الواقعة إلى مشاركة إحدى مناضلات حزب مصطفى البراهمة (ش.س)، المنحدرة من الدار البيضاء والقاطنة بتازة الجديدة، في نشاط حزبي بتونس إلى جانب (ي. س)، مسؤول جهوي في ذات الحزب بعاصمة سوس، والذي استغل انفراده بها خارج أرض الوطن ليتحرش بها و يحاول اغتصابها، الأمر الذي دفع بالضحية، فور عودتها إلى المغرب، إلى إبلاغ قيادات الحزب بواقعة التحرش و محاولة الاغتصاب.

  • ففي الوقت الذي نادت فيه بعض الأصوات من وسط حزب النهج بتجميد عضوية (ي. س) داخل الحزب و داخل شبيبته وترتيب عقوبات في حقه نظرا لفظاعة الفعل الجرمي الذي اقترفه، مطالبة أيضا بضرورة تقديمه اعتذارا للضحية، تعمل قيادات في الحزب على طي هذا الملف والتكتم عن هذه الواقعة في محاولة للدفع بالمناضلة الشابة إلى غض الطرف و طي الموضوع والحيلولة دون لجوئها إلى القضاء درءا للفضيحة.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    شباب المحمدية يتفوق على ضيفه أولمبيك آسفي بثلاثية نظيفة