اعتداءات خطيرة للرعاة الرحل على أشخاص بتنالت باشتوكة أيت باها في عز حالةالطوارئ

اعتداءات خطيرة للرعاة الرحل على أشخاص بتنالت باشتوكة أيت باها في عز حالةالطوارئ

A- A+
  • تعرضت ساكنة مجموعة من القرى التابعة للنفوذ الترابي لجماعة تنالت بالدائرة الجبلية لإقليم اشتوكة أيت باها لهجومات وصفت بالخطيرة من طرف أفواج هائلة من الرعاة الرحل الذين زرعوا يوم أمس الرعب والهلع في صفوف قاطني المنطقة، مستغلين حالة الطوارئ الصحية التي أقرتها وزارة الداخلية، للرعي داخل مزروعات المواطنين، والاعتداء عليهم بالضرب والتعنيف ما أدى لسقوط عدد من الضحايا والجرحى، في غياب تام لأي تدخل من طرف السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي لوقف اعتداءاتهم.

    وأكد بعض المتضررين في اتصالات هاتفية مع قناة “شوف تيفي”، أن حياتهم أصبحت في خطر نتيجة زحف الرعاة الرحل على دواويرهم، وهجوماتهم المتواصلة على البيوت باستعمال المقالع، إذ بات الرعب هو السائد بكل من دوار “أسانتر” وأيت يحيا ودوار “دار ورتان”، إذ شنت جحافل الرعاة الرحل هجومات مفاجئة على الدواوير المذكورة، وأخذت مواشيهم في الرعي بممتلكات السكان، قبل أن تتعرض مساكن أهالي المنطقة لهجوم بالحجارة، ولم يعد بمقدور أي مواطن الخروج من منزله جراء الانتشار الرهيب لهؤلاء الرحل بالمنطقة، على حد قولهم.

  • وأشار المتحدثون، أن هذه الهجمات العنيفة لم تنته عند هذا الحد بل تمادى الرعاة الملثمون ليعرضوا مجموعة من الأشخاص لاعتداءات وصفت بالعنيفة مستعملين شتى أنواع الضرب والجرح باستعمال مقالع الحجارة والأسلحة البيضاء والهراوات، ما تسبب في جرح أزيد من 4 أشخاص، بجروح بليغة نقلوا على إثرها للمستعجلات لتلقي العلاجات الضرورية، إصابة أحد منهم استدعت إجراء عملية على مستوى الرأس.

    وفي ذات السياق تساءل أحد المتضررين عن دور السلطات المحلية وعناصر الدرك الملكي في مراقبة واستتباب الأمن وفرض حالة الطوارئ الصحية التي خرقها هؤلاء لشن هجماتهم على هاته الدواوير القروية لاستنزاف ثراوتها الطبيعية التي تعتمد عليها الساكنة المحلية في قوتها اليومي من أشجار الأركان واللوز والصبار، ومزروعات القمح والذرة، مبديا استغرابه من التغاضي عن جرائم الرعاة بالمنطقة وخرقهم لحالة الطوارئ الصحية، دون أن يتدخل أحد لردعهم، وهو ما يثير أكثر من علامة استفهام حول من يوفر غطاء الحماية القانونية لهؤلاء وفق تعبيره.

    واستنكر ما وصفه بـ “تساهل” السلطات بالمنطقة مع هؤلاء، والتزامها الصمت، وعدم تدخلها لإبعاد الرعاة الرحل عن دواويرهم لما يشكلونه من خطر على أرواحهم وممتلكاتهم، مطالبا من المسؤولين التدخل العاجل لحماية المواطنين من بطش الرعاة الرحل، وتطبيق القانون على الجميع بدون استثناء.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    منظمة الصحة العالمية : الوضع الوبائي العالمي مقلق