تطورات جديدة في قضية 160 كيلوغراما من الحشيش المحجوزة داخل سيارة بمدخل أكادير

تطورات جديدة في قضية 160 كيلوغراما من الحشيش المحجوزة داخل سيارة بمدخل أكادير

A- A+
  • قاد التحقيق الذي باشرته عناصر الشرطة القضائية بمدينة أكادير، مع المتورطين في شحنة المخدرات التي تم حجزها داخل سيارة على مستوى السد القضائي بمنطقة “أنزا”، ليلة الإثنين الماضي، إلى الإطاحة اليوم الأربعاء بعنصر ثالث له علاقة بقضية 160 كيلوغرام من الحشيش المحجوزة.

    وحسب المعطيات التي حصلت عليها قناة “شوف تيفي”، فقد تم تحديد هوية المشتبه به الثالث في هذا الملف، بعدما ورد اسمه في التحقيقات الأولية التي أجريت مع العسكري المتقاعد وشريكه، ليجري الاهتداء لمكان تواجده، حيث ألقي القبض عليه بمسكنه وسط المدينة.

  • وأحيل الموقوف على أنظار الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع تفاصيل هذه الشبكة المتخصصة في تهريب وترويج المخدرات.

    وكانت المصالح الأمنية المرابطة بسد المراقبة القضائية بالمدخل الشمالي لمدينة أكادير على مستوى منطقة “أنزا”، قد أوقفت سيارة خفيفة على متنها شخصين أحدهما عسكري متقاعد ليتم حجز كمية مهمة من الحشيش داخلها والتي قدرت بنحو 160 كيلوغراما.

    وذكر مصدر خاص لقناة “شوف تيفي”، أن توقيف المشتبه بهما جاء بناء على معلومات دقيقة وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، والتي تفيد بقدوم سيارة مملوءة بالحشيش من الصويرة في اتجاه أكادير، وعلى متنها شخصين.

    وفور تلقيها للمعلومات تجندت فرقة خاصة من عناصر الشرطة القضائية ونصبت كمينا للسيارة المذكورة على مستوى السد القضائي بمدخل مدينة أكادير بمنطقة أنزا، حيث مكنت عملية التفتيش التي أنجزت داخل السيارة من حجز 160 كيلوغراما من مخدر الشيرا ومبلغ مالي.

    وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه بهما تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع المتورطين المفترضين في هذه القضية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    إصابة الرئيس السوري بشار الأسد وزوجته بفيروس كورونا