الحرمان من الأجور يخرج عمال شركة للبناء بأكادير للاحتجاج وخرق حالة الطوارئ+صور

الحرمان من الأجور يخرج عمال شركة للبناء بأكادير للاحتجاج وخرق حالة الطوارئ+صور

A- A+
  • خرج عشرات العمال المشتغلين بشركة للبناء بمدينة أكادير لليوم الثاني على التوالي، صباح يومه الجمعة 24 أبريل، للإحتجاج ضد ما أسموه “حرمانهم من أجورهم” الخاصة لشهرين من العمل اليومي بالشركة، في ظل أزمة كورونا وحالة الطوارئ الصحية التي تعرفها البلاد.

  • ورفع المحتجون شعارات منددة بتماطل الشركة في صرف مستحقاتهم المالية العالقة بذمتها، منذ أكثر من شهرين، مؤكدين أنهم ضاقوا ذرعا من التسويف الذي يقابله بهم مسؤولو الشركة، الأمر الذي أزم أوضاعهم الإجتماعية رفقة أسرهم، بعدما لم يعد بمقدورهم توفير لقمة العيش في خضم هذه الظرفية الحساسة التي تمر بها البلاد، بفعل انتشار فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، وفرض إجراءات الحجر الصحي.

    وأكد المتضررون، البالغ عددهم أكثر من 500 عامل أن اعتصامهم لليوم التالي على التوالي، وخوضهم لهذا الشكل جاء كنتيجة حتمية لما باتوا يعيشونه من أوضاع مزرية، بعدما ضاق بهم الحال ووجدوا المصاريف اليومية تتراكم عليهم يوما بعد يوم، مشددين على أن عدم توصلهم بأجورهم المالية، وحرمانهم من أبسط حقوقهم المشروعة وعلى رأسها الضمان الاجتماعي جعلهم يحسون بالحكرة والظلم، ليخرجوا عن صمتهم للتعبير عن مطالبهم العادلة، على حد قولهم.

    ودعا العمال المحتجون كافة المسؤولين إلى التحرك العاجل لإيجاد حل آني ومستعجل للمشاكل التي يتخبطون فيها، وإرغام الشركة على الوفاء بما في ذمتها من أجور للعمال، للتخفيف من وطأة الضائقة المالية التي يمرون منها جراء الحجر الصحي بمنازلهم.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    إقرار القاسم الانتخابي يخرج وزراء العدالة والتنمية السابقين عن صمتهم