وزير الخارجية الفرنسي: على الصين أن تحترم الإتحاد الأوروبي

وزير الخارجية الفرنسي: على الصين أن تحترم الإتحاد الأوروبي

A- A+
  • اعتبر وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، اليوم الاثنين، أن وباء كوفيد-19 يفاقم “الانقسامات” العالمية والخصومة الصينية الأمريكية ويُضعف في نهاية المطاف التعددية الدولية.

    وقال في حوار مع صحيفة “لوموند” نُشر الاثنين “أخشى أن يصبح عالم ما بعد (الوباء) مشابهاً كثيراً لعالم ما قبله، لكن أسوأ”.

  • وأضاف: “يبدو لي أننا نشهد تفاقم الانقسامات التي تقوّض النظام العالمي منذ سنوات. الوباء يمثّل استمرارية الصراع بين القوى من خلال وسائل أخرى”.

    وندد لودريان بـ”توسيع المنافسة الدولية، وحتى المواجهة، في كل القطاعات” بما في ذلك “ميدان المعلومات” حيث تتنافس القوى العظمى للمقارنة بين نماذجها في إدارة أزمة كوفيد -19.

    وقال إن “انغلاق” الولايات المتحدة التي “يبدو أنها مترددة في أداء دور القائد على المستوى الدولي” يعقّد كل “خطوة مشتركة” بشأن التحديات العالمية الكبيرة ويشجّع تطلعات الصين إلى السلطة.

    وأكد أن: “نتيجة ذلك تشعر الصين أنها قادرة على قول يوماً ما “أنا القوة والقيادة”.

    وشدد على أن في لعبة القوى، أوروبا لديها مكانها و”عليها أن تجد مصير قيادة” بدلاً من “أن تطرح أسئلة على نفسها” كما تفعل في الأزمة الصحية الراهنة، وفق ما أوردت قناة سكاي نيوز عربية.

    ورأى أنه ينبغي على الصين أن “تحترم” الاتحاد الأوروبي “وهذه ليست الحال دائمًا”، مضيفا: “أحياناً بكين تلعب على الانقسامات في الاتحاد الأوروبي”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي