غضب عارم من تهميش المسؤولين والفنانين لجنازة الفنان الأمازيغي ”بوتفوناست”

غضب عارم من تهميش المسؤولين والفنانين لجنازة الفنان الأمازيغي ”بوتفوناست”

A- A+
  •  

    جرى بعد صلاة الجمعة اليوم 21 فبراير 2020، تشييع جثمان الفنان الأمازيغي ”محمد أبعمران” الملقب بـ ”بوتفوناست” بمدينة الدارالبيضاء وسط حضور جماهيري محتشم وفي غياب شبه تام لرفاق دربه والمسؤولين عن الحقل الفني والثقافي بالمغرب.

  • وحضر جنازة الفقيد عدد من أبناء الراحل وأسرته ومعارفه من المحبين وجيرانه بمدينة الدارالبيضاء، فيما غاب عنه مجموعة من زملائه في المجال الفني ورفاق دربه والمسؤولين سواء على الصعيد الجهوي والوطني لأسباب مجهولة.

    وخلف موت ”بوتفوناست” حزن وأسى كبير في صفوف مجموعة من عشاق الفن الأمازيغي، وزاد من الغصة الحضور الجماهيري الباهت لجنازته، والتي عرفت غيابا واضحا لأصدقائه من الفنانين ونجوم الشاشة الأمازيغية الذين جسد الراحل معهم مجموعة من الأدوار البطولية في عدد من الأفلام والمسلسلات التلفزيونية التي سطع فيها نجم ”بوتفوناست”.

    وعبر عدد من المتابعين للشأن الفني والثقافي بالمغرب عن استنكارهم الشديد من غياب المسؤولين والفنانين الأمازيغ عن جنازته، و التعتيم والتهميش الذي لحق الراحل في فترات عصيبة من حياته خاصة في مرحلة مرضه التي تحمل فيها الآلام وحده دون أن تلتفت له الجهات الوصية على الحقل الفني والثقافي بالمغرب، على الرغم من نداءات رفاقه المتكررة والذين استغاثوا من المعاناة والمرض الذي ألم برفيق دربهم غير أنها لم تلقَ أية آذان صاغية إلى أن سلم الروح لبارئها صباح يوم أمس الخميس بمدينة الدارالبيضاء.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد استفاقته من الغيبوبة.. أجاكس يصدم نوري وعائلته