اللجنة الأولمبية تُهيب الجامعات بتحديث برنامجها التحضيري للاستفادة من الدعم

اللجنة الأولمبية تُهيب الجامعات بتحديث برنامجها التحضيري للاستفادة من الدعم

A- A+
  • اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية تدعو جميع الجامعات لتحديث برنامجها التحضيري للاستفادة من الدعم

     

  • واصلت اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية دعمها للجامعات الملكية المغربية من أجل توفير ظروف أفضل للرياضيين استعدادا للتأهل والمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في باريس 2024.

    فبعد إطلاق برنامج المنح الخاص بالرياضيين المغاربة المؤهلين ، تدعو اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية جميع الجامعات الملكية المغربية الرياضية لتحديث برنامجها التحضيري المحدد لدورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024 ، لوضع اتفاقية تحدد التزامات كل طرف ، بالإضافة إلى قائمة المستفيدين (رياضيون ومدربون) وبرنامج الإعداد والميزانية التقديرية والأهداف المراد تحقيقها، وفقًا لنظام التأهيل الذي نشرته الاتحادات الدولية للتأهل لدورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024.

    و يمكن للجامعات التي لديها رياضيون مؤهلون الاستفادة من هذا البرنامج لدعم استعدادهم بالكامل على عناوين الميزانية الرئيسية التالية: النقل الجوي ، تكاليف الإقامة خلال الدورات والمسابقات (الإقامة ، التموين ، النقل المحلي) ، المعدات الرياضية العامة ، تكاليف المشاركة في المسابقات والدورات.

    ويتم تمويل هذه العمليات من خلال الاتفاقية المبرمة في أبريل 2019 بين اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية ووزارة الرياضة لتنفيذ البرنامج متعدد السنوات لإعداد ومشاركة الرياضيين في الأحداث الرياضية الدولية 2019-2028.

    وكانت اللجنة الأولمبية والوزارة المكلفة بالرياضة قد أعادت تقييم المعايير الذي تم وضعه لمكافأة الرياضيين المغاربة الذين سيشاركون في دورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024 ، من أجل تشجيعهم بشكل أفضل على تمثيل المملكة المغربية بشرف خلال هذه الألعاب.ونتيجة لذلك ، فإن هذه المنح ستكافئ الأداء ولم تعد تُمنح للتأهل فقط ، وذلك بهدف تشجيع الرياضيين المؤهلين على تقديم أفضل ما لديهم ، من أجل تعزيز المشاركة المغربية نوعيًا في دورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024.

    وسيتم منح هذه المكافآت للرياضيين الذين فازوا في نزال واحد على الأقل أو اجتازوا جولة واحدة على الأقل.

    بالنسبة للتخصصات الرياضية التي لا تحتوي على مراحل إقصاء ، يجب تصنيف الرياضيين ضمن النصف الأول من التصنيف العام. سيحصل أيضًا الرياضيون الذين حققوا أرقامًا قياسية خلال الألعاب الأولمبية على مكافأة وفقًا للمقياس التالي: مبلغ قسط بالنسبة لدورة الألعاب الأولمبية باريس 2024 ، تقرر أيضًا منح مكافأة للإشراف الفني المسؤول عن إعداد الرياضيين المؤهلين ، الذين تظهر أسماؤهم في الاتفاقيات الموقعة بين اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية والجامعة الملكية المغربية المعنية .

    تمثل هذه المكافأة 50٪ من إجمالي المكافآت الممنوحة لأداء الرياضيين خلال هذه الألعاب.

    سيتم احتساب المكافآت وفقًا لخصوصيات كل حدث رياضي وشكل المنافسة والترتيب النهائي الذي سجله كل رياضي ، وفقًا لشروط السلوك والسلوك والأخلاق التي يجب احترامها.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    مشاركة محمد السادس شعبه انتصار الأسود في الشارع ملحمة أبهرت العالم