اللجنة الأولمبية تقر نظاما جديدا للمنح الرياضية محددا بين 10 آلاف و6 آلاف درهم

اللجنة الأولمبية تقر نظاما جديدا للمنح الرياضية محددا بين 10 آلاف و6 آلاف درهم

A- A+
  • اللجنة الأولمبية تقر نظاما جديدا للمنح الرياضية محددا بين 10 آلاف درهم و6 آلاف درهم

     

  • أطلقت اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية، اعتبارا من شتنبر 2022، برنامجا جديدا يخص منحا إضافية للرياضيين المغاربة، في إطار استراتيجية دعم الجامعات الملكية المغربية بهدف إعداد الرياضيين المغاربة المؤهلين لدورة الألعاب الأولمبية، المقرر تنظيمها في باريس 2024.

    وتهدف المنح إلى تحسين ظروف إعداد الرياضيين، من أجل تلبية احتياجاتهم الرياضية الخاصة، وأيضا إدارة مشروعهم الرياضي من خلال الاتفاقات المبرمة بين اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية والجامعات الرياضية.

    وسيتم تمويل هذه المنح من قبل برنامج التضامن الأولمبي، وبرنامج جمعية اللجان الوطنية الأولمبية الإفريقية وكذلك الاتفاقية المتعلقة بتنفيذ البرنامج متعدد السنوات لإعداد الرياضيين وضمان مشاركتهم في التظاهرات الرياضية الدولية 2019-2028، الموقع في أبريل 2019، بالإضافة إلى وزارة الرياضة.

    ويمكن للجامعات الملكية المغربية التي تكون رياضاتها مدرجة في برنامج الألعاب الأولمبية باريس 2024، أن تقترح على اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية ملفات الرياضيين والرياضيات الذين يستوفون شرطًا واحدًا على الأقل.

    وتم تصنيف الفئات المستفيدة حسب عدة الشروط، تم تحديدها حسب ثلاث تصنيفات، حيث أن شروط الاستفادة لأصحاب الصنف (أ) الذين سيستفيدون من عشرة آلاف درهم، فهي تحقيق ميدالية أولمبية طوكيو 2020، والتواجد ضمن أفضل 10 أوائل في العالم وفقًا لأحدث تصنيف صادر عن الاتحاد الدولي، وأيضا الحصول على ميدالية في بطولة العالم الماضية.

    أما الشروط المطلوبة لأصحاب الصنف (ب) الذين سيحصلون على منحة شهرية تقدر ب 6 آلاف درهم، فهي التصنيف بين 11 و20 الأفضل في العالم وفقا لأحدث تصنيف صادر عن الاتحاد الدولي، وأن يكون المستفيد بطلا أفريقيا للموسم الحالي، وأن يكون أفضل رياضي أفريقي في الترتيب الأخير الصادر عن الاتحاد الدولي، وأيضا أن يكون حاصلًا على الميدالية الذهبية في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط وهران 2022 أو في ألعاب التضامن الإسلامي قونيا 2022.

    أما المصنغون في التصنيف الثالث (ث) فسيحصلون على منحة شهرية تقدر ب 3500 درهم، بشرط التصنيف في المرتبة بين 21 و30 الأفضل في العالم في الترتيب الأخير الذي نشره الاتحاد الدولي، وأيضا وصيف بطل أفريقيا للموسم الحالي، أو ثاني أفضل رياضي أفريقي في الترتيب الأخير الصادر عن الاتحاد الدولي، وأيضا الحيازة على الميدالية الفضية أو البرونزية في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط وهران 2022 أو في ألعاب التضامن الإسلامي قونيا
    2022.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    تسجيل 6 إصابات جديدة بكورونا بالمغرب