الدار البيضاء : فضيحة دونور تستنفر منتخبي المدينة وتسائل اتفاقية 22 مليار سنتيم

الدار البيضاء : فضيحة دونور تستنفر منتخبي المدينة وتسائل اتفاقية 22 مليار سنتيم

A- A+
  • يبدو أن إقصاء الرجاء البيضاوي من بطولة كأس أبطال إفريقيا، مساء اليوم الثلاثاء 5 يناير 2021، سيكون لها ما بعدها، ليس فقط رياضيا على الفريق الذي سيلعب بطولة كأس الاتحاد الإفريقي بعدما خسر بطولة كأس الأبطال، وإنما على المسؤولين المباشرين والمدبرين لملعب محمد الخامس.

    ساعات فقط على نهاية مباراة الرجاء وغريمه السنغالي، أخبر العديد من البرلمانيين فرقهم بمجلس النواب، عزمهم تقديم سؤال آني للحكومة في شخص وزير الشباب والرياضة والثقافة، لمساءلته على الوضعية التي ظهرت بها أرضية الملعب، في مباراة لبطولة كأس أبطال إفريقيا للأندية البطلة في بلدانها.

  • أرضية الملعب المبللة، والتي أعادت الذاكرة لفضائح سابقة استعملت فيها “الكراطات” تحت مرأى ومسمع من العالم، دفعت كذلك المجلس البلدي للدار البيضاء الذي يرأسه حزب العدالة والتنمية إلى مراسلة المسؤول عن شركة الدار البيضاء للتظاهرات والتنشيط، حيث وجد المنتخبون أنفسهم في حرج أمام العالم، وليس فقط أمام ساكنة البيضاء.

    هذا، ويشكل ملعب محمد الخامس بالدارالبيضاء، الذي تم تدشينه يوم 6 مارس 1955 ، جزءا من المركب الرياضي الواقع في قلب العاصمة الاقتصادية، وموقعه الجغرافي جعله ضمن القائمة 100 لأجمل الملاعب في العالم.

    وسعيا لتأهيل الملعب، ثم التوقيع على اتفاقية تاريخية سنة 2015، بين وزارة الشباب والرياضة والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ومجلس مدينة الدارالبيضاء، ووزارة الداخلية، رصدت لها ميزانية 22 مليار سنتيم، من أجل أن يصبح تبعا للمعايير الدولية، كجودة الكراسي، والعشب،وباقي معدات المرافق الأخرى تشمل الساعة الإلكترونية، حيث أسندت أشغال تهيئة ملعب محمد الخامس إلى شركة “الدارالبيضاء للتهيئة”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    حمزة الفيلالي ينشط الكاميرا الخفية لرمضان 2021