التجمع الوطني للأحرار يسائل الحزب الشعبي الأوروبي بعدالمواقف الأخيرةتجاه المغرب

التجمع الوطني للأحرار يسائل الحزب الشعبي الأوروبي بعدالمواقف الأخيرةتجاه المغرب

A- A+
  • التجمع الوطني للأحرار يسائل الحزب الشعبي الأوروبي بعد المواقف الأخيرة تجاه المغرب

    عقد المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار اجتماعا، يوم أمس الإثنين 23 يناير 2023، برئاسة عزيز أخنوش، تدارس خلاله مجموعة من القضايا الوطنية السياسية والتنظيمية.
    واستهل المكتب السياسي اجتماعه بالتنويه بالموقف الشجاع للبرلمان المغربي، القاضي بإخضاع علاقاته مع البرلمان الأوروبي لتقييمٍ شاملٍ لاتخاذ القرارات المناسبة، بناء على تصويته على توصية تمس في الصميم التراكمات الإيجابية التي تم بناؤها منذ عقود بين الجانبين.
    وثمن المكتب السياسي موقف البرلمان العربي الداعم للمغرب، الذي عبر في ختام جلسته العادية الأخيرة عن “استيائه من التدخل السافر للبرلمان الأوروبي في الشؤون الداخلية للمملكة”، فإنه في مقابل ذلك، ومن منطلق الشراكة التي تجمع بين التجمع الوطني للأحرار والحزب الشعبي الأوروبي، فقد قرر الحزب تقديم تساؤلات لنظيره الأوروبي، لفهم مختلف الحيثيات المتعلقة بقرار البرلمان الأوروبي ضد المغرب.
    وأدان المكتب السياسي، وفق بلاغ للحزب، إقدام متطرفين سويديين على حرق المصحف الشريف، مشددا على أن هذا التصرف الشنيع الذي يمس بمشاعر كافة المسلمين عبر العالم، من شأنه تأجيج الغضب والكراهية بين الشعوب والديانات.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي