بين التصفية والقدر…سقوط طائرة عسكرية جزائرية بها جنرال وضباط

بين التصفية والقدر…سقوط طائرة عسكرية جزائرية بها جنرال وضباط

A- A+
  • رغم الصمت الذي تبديه وسائل الإعلام المقربة من العصابة الحاكمة بالجزائر، تجاه سقوط طائرة هيلوكبتر عسكرية، بضواحي مدينة البويرة، لكن النشطاء المعارضين بالجزائر، وصفوها بعملية تصفية للراكبين في الطائرة العسكرية.

    الخبر الذي هز مدينة البويرة طيلة الساعات الماضية، لم يحرك ساكنا لدى قيادة العسكر الجزائري والإعلام التابع له، حيث يتم تداول الخبر فقط على صفحات المعارضين للنظام القائم، وايضا بعض الصفحات الفايسبوكية المهتمة بأخبار منطقة سور الغزلان بمدينة البويرة.

  • واتهم معاروضون جزائريون، قيادة الأركان بالتخلص من الجنرال والضباط السامين الذين كانوا على متن الطائرة العسكرية، خاصة وأن أحد الضباط، يعتبر شقيق أحد الفارين من الجزائر إلى اوروبا إبان الحراك، حيث اعتاد النظام العسكري القائم بالجزائر على التخلص من المعارضين العسكريين والرافضين لسياسة نهب ثروات الشعب منذ عقود بل إحدى المبادئ التي يقوم عليها النظام العسكري.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي