الكونفدرالية تطالب بإطلاق سراح أساتذة التعاقد

الكونفدرالية تطالب بإطلاق سراح أساتذة التعاقد

A- A+
  • طالبت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بإطلاق سراح الأساتذة المتعاقدين المعتقلين على خلفية الإنزال الوطني الذي نظموه بالرباط أخيرا، “دون قيد أو شرط” وإدانة وقف كل المتابعات القضائية التي وصفتها النقابة ب”الكيدية في حقهم بكل من الرباط وزاكورة”.

    ودعت cdt إلى تنظيم وقفات احتجاجية، بالمؤسسات التعليمية، تزامنا مع يوم النطق بالحكم في حق الأساتذة المتابعين بمحكمة الرباط، والخميس القادم 10 مارس 2022.

  • واعتبرت النقابة أن “استمرار قمع ومنع واعتقال الأساتذة ومتابعتهم قضائيا بشكل كيدي دليل قاطع على الإفلاس التام لاختيارات الدولة وحكومتها ورسالة سيئة للأجيال المقبلة ومشهد دال عن حقيقة الوضع الحقوقي لمغرب ما بعد هيئة الإنصاف والمصالحة ودستور 2011”.

    وقالت النقابة الوطنية للتعليم، في بيان مساندة لأساتذة التعاقد، “إن الحل لتجاوز الخطأ التاريخي للدولة والحكومة بالتوظيف بالتعاقد في قطاع استراتيجي كالتعليم، هو استكمال التفاوض والحوار القطاعي وفق أجندة زمنية واضحة ومضبوطة لإخراج النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية بما يكفل إدماج الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في أسلاك الوظيفة العمومية، وحل كل المشاكل الفئوية لعموم الشغيلة التعليمية ويضمن مسارا مهنيا، مستقرا ومحفزا لكل نساء ورجال التعليم”.

    وأوضحت النقابة، أنها تابعت “بقلق كبير ما أقدمت عليه السلطات الأمنية بالرباط يومي الأربعاء 02 والخميس 03 مارس 2022 من منع وقمع وتعنيف الأستاذات و الأساتذة وأطر الدعم والتنكيل بهم واعتقال مجموعة منهم في خرق سافر للحق في التعبير و الاحتجاج والتظاهر السلمي المضمون بمقتضيات الدستور والقوانين الجاري بها العمل ،والمواثيق الدولية”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي