القضاء الإسباني يكشف هوية من سجل هوية غالي في مستشفى لوغرونيو

القضاء الإسباني يكشف هوية من سجل هوية غالي في مستشفى لوغرونيو

A- A+
  • كشفت صحيفة Vozpopuli الإسبانية، اليوم الجمعة، أن الشرطة الإسبانية استطاعت التعرف على الموظف، الذي سجل دخول إبراهيم غالي إلى مستشفى لوغرونيو في إسبانيا.

    وأوضحت الصحيفة أن مستشفى لوغرونيو أكد أن إبراهيم غالي، أدخل إلى المستشفى بجواز سفر مزور، وهو الجواز نفسه الذي أدخل به إلى إسبانيا، في قاعدة سرقسطة الجوية باسم محمد بن بطوش، وذلك بحسب إفادة قدمها موظفو المستشفى، الذين عملوا ليلة 18 أبريل الماضي للشرطة الإسبانية.

  • وأمر القاضي، رافائيل لاسالا الشرطة بتحديد هوية الموظف، الذي سجل دخول غالي، فاستجابت لطلبه، وأخذت إفادة الموظفة، التي قدمت إفادتها إلى الشرطة في المكاتب القضائية، في 14 دجنبر الماضي، أكدت أنها هي التي سجلت دخول محمد بن بطوش، والمثير أنها أوضحت أن جواز السفر المزيف أعطاه لها شخص كان يرافق غالي.

    وبحسب محضر الشرطة، فإنه لم يتم إجراء أي مسح ضوئي لجواز السفر، لأنه بنسخة الأبيض والأسود، ولم يتم التعرف أيضا على هوية الشخص، الذي كان يرافق إبراهيم غالي، والذي لم يحدد ما إذا كان ابنه، أو شخص سافر معه من الجزائر.

    وسيتم الاستماع مرة أخرى إلى الموظفة والأطباء، الذين سبق أن أدلوا بشهاداتهم، من قبل المحكمة الوطنية. و وفق مدير المستشفى، فإن رئيس مكتب الرئاسة، إليسيو ساستر، كان قد سأله عما إذا كان مستعدًا لاستقبال مريض دون الكشف عن هويته.

    ويحقق القاضي لاسالا في ما إذا كانت وزارة الداخلية الإسبانية على علم بدخول زعيم البوليساريو إلى إسبانيا، وهبوط الطائرة، التي تقله في القاعدة الجوية بسرقسطة في 18 أبريل 2021.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الجنوب إفريقي فيكتور غوميز يقود نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الوداد والأهلي