رابطة المواطنة: للشعبين المغربي والجزائري الحق المقدس في السلم ونبذ الحروب

رابطة المواطنة: للشعبين المغربي والجزائري الحق المقدس في السلم ونبذ الحروب

A- A+
  • أكدت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان على أن شعبي البلدين المغرب والجزائر لهما حق مقدس في السلم، معلنة أن المحافظة علي حق الشعبين في السلم وتشجيع تنفيذ هذا الحق، يشكلان التزاما أساسيا علي كل دولة.

    كما أكدت الرابطة في “إعلان بشأن حق الشعب المغربي والجزائري في السلم” اطلعت عليه شوف تيفي اليوم الجمعة، أن ضمان ممارسة حق الشعوب في السلم يتطلب من الدول أن توجه سياساتها نحو القضاء علي أخطار الحرب، وقبل أي شئ الكيانات والحركات الإنفصالية المهددة للسلم والإستقرار و وحدة البلدان، ونبذ استخدام القوة في العلاقات بين البلدين، وتسوية المنازعات بالوسائل السلمية علي أساس ميثاق الأمم المتحدة، معربة عن” رغبة الشعب المغربي والجزائري وأمانيهما في محو الحرب والتصعيد بين البلدين لتفادي وقوع الحرب وما يترتب عليها من دمار وكوارث على الشعبين”.
    و ناشدت الرابطة في ذات الإعلان جميع الدول والمنظمات الدولية أن تبذل كل ما في وسعها للمساعدة في ضمان تنفيذ حق الشعوب في السلم عن طريق اتخاذ التدابير الملائمة علي المستويين الوطني والدولي.
    وأشار ذات المصدر إلى أن الرابطة، تدرك أن إقامة سلم دائم في المنطقة يمثل الشرط الأولي لقيام وحدة مغاربية على كل المستويات، لافتة إلى أنها “تسلم بأن ضمان حياة هادئة للشعوب هي الواجب المقدس لكل دولة”.
    ويأتي هذا الإعلان حسب ذات المصدر، “استنادا إلى الهدف الرئيسي للأمم المتحدة هو المحافظة علي السلم والأمن الدوليين، وضد الإرهاب والتطرف العنيف والجريمة المنظمة وتقسيم البلدان والشعوب. واقتناعا منها بأن الحياة دون حرب هي بمثابة الشرط الدولي الأساسي للرفاهية المادية للبلدين ولتنميتها وتقدمها وللتنفيذ التام لكافة الحقوق والحريات الأساسية التي تنادي بها الأمم المتحدة”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي