جنوب إفريقيا تستفز المغرب من جديد برعاية جزائرية

جنوب إفريقيا تستفز المغرب من جديد برعاية جزائرية

A- A+
  • في تواصل لسياساتها العدائية ضد المغرب ومصالحه، قامت ناليدي باندور وزيرة خارجية دولة جنوب إفريقيا، بالتوجه نحو مخيمات تندوف جنوب غرب الجزائر، بهدف زيارة قادة ميليشيات البوليساريو الانفصالية بتندوف، في إطار زيارتها للجزائر.

    وتأتي خطوة الوزيرة الجنوب إفريقية، بعد لقاءات عقدتها مع المسؤولين الجزائريين واستقبالها من طرف الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، حيث تحاول دولة جنوب إفريقيا تتبيث سياستها العدائية ضد الوحدة الترابية واستفزاز المغرب في هذا الظرف الذي يتميز بقرب إغلاق قوس البوليساريو بشكل كامل.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الصين توجه صفعة أخرى لكابرانات الجزائر وترفض توجيه دعوة للبوليساريو