جلسة انتخاب عمدة الرباط تنتهي بالعراك و أحزاب تضع شكاية لدى الضابطة القضائية

جلسة انتخاب عمدة الرباط تنتهي بالعراك و أحزاب تضع شكاية لدى الضابطة القضائية

A- A+
  • شهدت جلسة انتخاب مكتب مجلس مدينة الرباط اليوم الاثنين 20 شتنبر الجاري داخل مقر ولاية جهة الرباط سلا القنيطرة، حالة احتقان لحظات قليلة من انطلاق الأشغال.

    و حسب بلاغ أصدرته الأحزاب الأربعة المتحالفة بمنح التجمعية أسماء غلالو منصب العمودية، فإنه إبان جلسة الرئيس و نوابه صباح اليوم الاثنين تلقوا تهديدات بالتصفية الجسدية من قبل مرشح حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية و أتباعه تروم إلى الوعد و الوعيد و عرض الأموال على أعضاء الأحزاب المتحالفة خاصة النساء بغية شراء الذمم و استمالتهم لصالحه.

  • و حسب ذات البلاغ الذي حمل توقيع كل من حزب التجمع الوطني للأحرار، حزب الاستقلال، حزب الأصالة والمعاصرة، و وحزب الحركة الشعبية، فإن هناك أدلة توثق عملية التهديد موضوع الشكاية لدى عناصر الضابطة القضائية.

    و أكد البلاغ أن الأحزاب المتحالفة ستلجأ الى القضاء من أجل تجريد الأعضاء الذين تبث في حقهم عدم الالتزام بتوجيهات احزابهم.

    و امام الفوضى التي شهدتها الجلسة فقد اضطر الرئيس الى رفعها دون تحديد تاريخ جديد لانعقادها بعد البلوكاج الحاصل.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    في غياب الزرهوني .. بعثة الفتح تشد الرحال إلى الدار البيضاء لملاقاة الرجاء