بنشعبون: كل درهم مهم في زمن كورونا وعلى الدولة عقلنة المديونية

بنشعبون: كل درهم مهم في زمن كورونا وعلى الدولة عقلنة المديونية

A- A+
  • قال وزير الاقتصاد والمالية، محمد بنشعبون، أمس الخميس، في لقاء مع الباطرونا، إنه بات من الضروري تدبير مديونية الدولة بتعقل لا يرهن مستقبل الأجيال القادمة، مؤكدا أن كل درهم مهم في زمن كورونا.

    وأبرز بنشعبون أن الدولة مطالبة بأن تستمر في دعم الاقتصاد وحماية مناصب الشغل، ووضع الآليات التي تسمح للاقتصاد بالانتعاش، لكن شريطة انخراط رجال الأعمال في الاستثمار، في خلق مناصب الشغل.

  • وقدم بنشعبون لمحة عن الاقتصاد الوطني في ظل الجائحة، مشيرا إلى أن استمرار معاناة قطاع السياحة، والقطاعات المرتبطة به، بتراجع مداخيل الأسفار ب 62.5 بالمئة، وهو ما يمثل ناقص 42 مليار درهم، كما أن هناك قطاعات متوقفة بالكامل ، كما هو حال قطاع تنظيم المناسبات والأنشطة المرتبطة به.

    و سجل بنشعبون تحسن أداء عدد من القطاعات، من بينها القطاع المنجمي، وقطاع الموانئ، وبعض فروع الصناعة، مع توقف النتائج السلبية لقطاع الإسمنت، واستعادة الطلب على الطاقة الكهربائية لبعض الزخم بزائد 0.8 انطلاقا من فاتح يوليوز، مقابل تراجع بناقص 15في المائة في فترة الحجر الصحي، وتراجع العجز التجاري ب 22.5 في المائة، وارتفاع عائدات مغاربة الخارج بزائد 3.8 في المائة، وتحسن مستمر من الاحتياطات من العملة الصعبة ، التي بلغت 306.4 مليار درهم، وهو ما يمثل 7 أشهر و16 يوما من استيراد البضائع والخدمات .

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لحظة مغادرة حافلتي الجيش و بركان لمركب مولاي عبد الله تحت حراسة أمنية مشددة