UMTيعلن رفضه للإجراء الضريبي الجديد ويعبر عن استيائه من تدابير الحكومةالترقيعية

UMTيعلن رفضه للإجراء الضريبي الجديد ويعبر عن استيائه من تدابير الحكومةالترقيعية

A- A+
  • أعـلن الاتحاد المغربي للشغل رفضه المطلق للإجراء الضريبي الجديد الذي يعتبره تخفيضا غير معلن للأجر، مما يكرس الشعور بالظلم لدى فئات واسعة من الأجراء، معبرا عن استيائه من هاته التدابير الأحادية والترقيعية.

    وطالبت النقابة المركزية في بلاغ لها اليوم الخميس، توصلت “شوف تيفي” بنسخة منه، الحكومة بإحداث ضريبة على الثروة وبتضريب المستفيدين من خيرات البلاد، داعيا الحكومة إلى تفعيل توصيات المناظرة الأخيرة للجبايات، خصوصا تلك المتعلقة بتوسيع الوعاء الضريبي، وإعادة النظر في أشطر ونسب الضريبة على الدخل بما يساهم في التخفيف من الضغط الضريبي الذي تعاني منه الطبقة العاملة.

  • وشدد الاتحاد العمالي على أن هذا الإجراء الحكومي سيفاقم من تدهور القدرة الشرائية للطبقة الوسطى وفي طليعتها الطبقة العاملة بفعل الضغط الضريبي، وغلاء أسعار المواد الغذائية والخدماتية الأساسية، بالإضافة إلى تكاليف التمدرس والصحة والتحمل العائلي، والقروض السكنية والاستهلاكية، معتبرا إن الإقدام على هذا الإجراء يبين مدى عجز الحكومة عن توسيع القاعدة الضريبية لتشمل القطاع غير المهيكل الذي يذر ملايير الدراهم، وتلكئها في محاربة الفساد والريع.

    كما دعت النقابة في ذات البلاغ إلى فتح مشاورات حقيقية حول توسيع الحماية الاجتماعية وتعميمها، تفعيلا لهذا المشروع الوطني المهم، وتطالب الحكومة بإبداع آليات جديدة لتمويله عبر توسيع الوعاء الضريبي، ليشمل الذين لا يحترمون التزاماتهم الضريبية، وإدماج القطاع غير المهيكل في الدورة الاقتصادية النظامية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    وزارة الخارجية تؤكد على تشبث المغرب في “تجسيد منطقة التبادل الحر الإفريقية”