سوس.. الإتحاد الإشتراكي يتهم العدالة والتنمية بمنعه من بناء مقر للحزب

سوس.. الإتحاد الإشتراكي يتهم العدالة والتنمية بمنعه من بناء مقر للحزب

A- A+
  • خيم الصراع المحلي والجهوي، بين حزب الاتحاد الاشتراكي والعدالة والتنمية بجهة سوس ماسة منذ أربع سنوات، على اللقاءات التواصلية والإجتماعات السرية التي أجراها إدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، مع قادة الحزب بالجهة من خلال الزيارة التي قام بها نهاية الأسبوع الماضي مرفوقا بأعضاء من المكتنب السياسي للحزب.

    ووفق معطيات حصلت عليها “شوف تيفي”، فقد أخبر مسؤولو حزب الوردة بجهة سوس ماسة، كاتبهم الأول بالمنع والتضييق الذي يتعرضون له من قبل حزب المصباح، الذي يسيطر على أغلب المجالس المنتخبة بجميع اقاليم جهة سوس ماسة وعلى رأسها العاصمة أكادير.

  • وحسب المعطيات ذاتها، فمسؤولو حزب الوردة بالجهة، أكدوا لادريس لشكر أن مسؤولي البيجيدي رفضوا إعطاءهم رخصة بناء مقر للحزب بشارع عبد الرحيم بوعبيد، منذ أربع سنوات بمبررات واهية، فيما يمنح لنفسه رخصة بناء مقره ويقوم بحفر الطابق التحت أرضي خارج القانون بحي القدس-الداخلة، التي يتوفر فيها التنظيم على مقرات فسيحة لجناحيه الدعوي والطلابي.

    من جهة ثانية، أفاد عضو بمجلس بلدية اكادير، بأن الدستور يمنح لحزب الاتحاد الاشتراكي اللجوء للقضاء، للطعن في قرار منع ترخيص البناء، مشيرا إلى أن حزب الوردة بجهة سوس ماسة، لم يستطع بعد تقبل إسقاطه من طرف الساكنة بعد سيطرته على مجلس مدينة اكادير منذ سبعينيات القرن الماضي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أيت منا يقع في فضيحة بتوقيعه للاعب إيفواري لم يلعب مباراة واحدة مع منتخب بلاده