حكومة العثماني.. مطالبات برلمانية بحماية المكترين من خطر الإفراغ بسبب كورونا

حكومة العثماني.. مطالبات برلمانية بحماية المكترين من خطر الإفراغ بسبب كورونا

A- A+
  • في ظلّ الوضع الكارثي غير المسبوق الذي تسببت به جائحة “كورونا”، والمتعلق بتوقف الكثيرين عن العمل، ليجدوا أنفسهم غير قادرين على أداء واجبات الكراء، خصوصا أمام أصحاب محلات السكنى والاستعمال المهني الذين لم يتفهموا الوضع بتاتا ولجؤوا إلى طلب حكم بالإفراغ، أمام إغفال تام من حكومة العثماني لهذا الجانب الهام وعدم سنها إجراءات جديدة، طالب فريق حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب بحماية هؤلاء المكترين.

    وفي التفاصيل، تقدم الفريق البرلماني بمقترحين يهدفان إلى تعديل مقتضيات القانون رقم 67.12 المتعلق بتنظيم العلاقة التعاقدية بين المكري والمكتري للمحلات المعدة للسكنى أو الاستعمال المهني، والقانون رقم 49.16 المتعلق بكراء العقارات أو المحلات المخصصة للاستعمال التجاري.

  • وتهدف مقترحات التعديل الذي أحيل على لجنة العدل والتشريع بمجلس النواب، أول أمس الجمعة، إلى تضمين القانونين سالفي الذكر مقتضيات تنص على عدم الحكم بالإفراغ إذا تعذر على المكتري أداء الوجيبة الكرائية بسبب القوة القاهرة حسب مفهوم الفصل 269 من قانون الالتزامات والعقود، في حال طلب المكري فسخ عقد الكراء.

    وحسب المقترح نفسه، فإن “المكتري يبقى ملزما بأداء ما تخلد بذمته داخل أجل أقصاه سنة واحدة من انتهاء القوة القاهرة تحت طائلة اعتباره في حالة مطل موجب للحكم بالإفراغ”.

    بدوره، تقدم الفريق الاشتراكي بمقترح قانون يدعو إلى جعل المبالغ الكرائية العالقة بذمة المكتري عن فترة حالة الطوارئ الصحية دينا عاديا وليس تماطلا موجبا للإفراغ دون تعويض، في انتظار ما ستخلص إليه حكومة العثماني من قرارات بهذا الخصوص بعد مناقشة المقترحات سالفة الذكر.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد كثرة الأزمات .. خبر سار للنادي القنيطري