العثماني يناقش تأجيل الانتخابات وقانون المالية التعديلي

العثماني يناقش تأجيل الانتخابات وقانون المالية التعديلي

A- A+
  • يلتقي رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، اليوم الخميس، بزعماء الأحزاب السياسية الممثلة بالبرلمان، عن بعد، لمناقشة قانون المالية التعديلي في إطار خطة لإنعاش الاقتصاد الوطني، بالإضافة إلى سماع مقترحات الأحزاب في مسألة تأجيل الاستحقاقات الانتخابية 2021.

    ووفق مصدر حزبي، فإن هذا اللقاء هو الثاني بعد لقاء رئيس الحكومة بزعماء الأحزاب السياسية الممثلة بالبرلمان في 24 أبريل الماضي، الذي ناقشوا فيه بعض المقترحات المتعلقة بتداعيات جائحة كورورنا على الاقتصاد الوطني، وإمكانية تأجيل الاستحقاقات الانتخابية.

  • وتباينت رؤى الأحزاب الممثلة في البرلمان حول مسألة تأجيل الانتخابات، فزعيم الحركة الشعبية امحند العنصر لا يرى داعيا لتأجيلها مادام هنالك متسع للوقت لتدبير الانتخابات والقضاء على جائحة كورونا لأن المغرب، وفق تعبيره، ليس في حالة استثناء ولكن في حالة طوارئ صحية وبالتالي ليس هنالك تجميد للمؤسسات الدستورية.

    ويقترح حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة إطالة عمر حكومة العثماني إلى سنة إضافية أخرى وتأجيل الانتخابات التشريعية، وبذلك تكون الانتخابات مسألة ثانوية في ظل تعبئة البلاد لمواجهة جائحة كورونا.

    وعلى النقيض من ذلك، يقترح الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عبر كاتبه الأول إدريس لشكر، تشكيل حكومة وحدة وطنية وراء الملك، وإزاحة حكومة العثماني لأن البلاد تمر في حالة استثناء وتعبئة عامة وحرب ضد الفيروس، وهي دعوة رفضها الزعيم التاريخي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية عبد الرحمان اليوسفي، ومعه حزب العدالة والتنمية.

    في مقابل ذلك، يرفض عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، مسألة تأجيل الانتخابات، على اعتبار أن وباء كورونا يتناقص وسنة كافية للتحضير للانتخابات.

    كما أنه مع تشكيل حكومة وحدة وطنية، شريطة أن تكون ذات سقف زمني محدد، ولا يتم اختيار أعضائها من زعماء الأحزاب السياسية الممثلة بالبرلمان.

    وينتظر زعماء الأحزاب السياسية الممثلة بالبرلمان، أن ينقل لهم سعد الدين العثماني أجوبة من الملك محمد السادس بخصوص مقترحاتهم وآرائهم خلال أول لقاء لهم أواخر أبريل الماضي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    إقناع الابن والده “البورجوازي” للالتحاق بالاستقلال يغضب قادة الحركة الشعبية