هيئة دفاع إدريس الراضي تطالب النيابة العامة بفتح تحقيق حول السب والقذف والتشهير

هيئة دفاع إدريس الراضي تطالب النيابة العامة بفتح تحقيق حول السب والقذف والتشهير

A- A+
  • طالبت هيئة دفاع البرلماني عن حزب الاتحاد الدستوري إدريس الراضي ، وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بسيدي سليمان، بإجراء بحث في حق مؤسسي ومسيري والقائمين على صفحات بشبكة التواصل الاجتماعي، من “أجل السب والقذف والإهانة والتشهير والتبليغ عن جريمة خيالية، وإهانة السلطات العمومية وتحريض الغير على خرق أحكام حالة الطوارئ، وتقديمهم للعدالة في حالة اعتقال لخطورة الجرائم والمجرمين “.

    وأوضح المحاميان خالد المروني المحامي بهيئة القنيطرة ومحمد الهيني المحامي بهيئة تطوان، اللذان ينوبان عن الراضي، في الشكاية الموجهة لوكيل الملك بمحكمة سيدي سليمان، تتوفر “شوف تيفي” على نسخة منها، أن “المشتكى بهم (مؤسسو صفحات بالفايسبوك ومسييرها والقائمين عليها المعنونة ضد بـ”فضائح سيدي سليمان” والثانية بـ”مغرب الشعب” والثالثة “من اجل مغرب حر” والرابعة “أخبار القصيبية” والخامسة “قناة رقميةTHE BEST TV “وضد كل من سيكشف عنهم البحث، كالوا للعارض اتهامات مجانية ورخيصة بدون أي إثبات ” .

  • وأبرزت الشكاية أن “هذه الاتهامات وردت في الصفحات المذكورة، والتي ورد فيها “فضيحة مدوية بإقليم سيدي سليمان الفرقة الوطنية تضبط 49 مليار و 15 كيلو من الذهب في فيلا بغابة القصيبة يمتلكها إدريس الراضي، وأن الملك يفتح تحقيقا في ثروة إدريس الراضي وعبارات من قبيل أين لك هذا مع صور للعارض بالبرلمان .. ويطلبون من رواد هذه المواقع دعم الصفحة بالإعجابات والنشر”، مشيرة إلى إن “هذه الاتهامات الرخيصة المفتقدة لأي إثبات تصور العارض كأنه فاسد ماليا وأخلاقيا ومجتمعيا وانه مرتكب جرائم يطالها القانون الجنائي، وهي جرائم تقع تحت طائلة القانون الجنائي لو صحت عليه”.

    وشددت الشكاية على أن “الوقائع تشكل ادعاء من شأنه أن يمس مساسا كبيرا بشرف و اعتبار المشتكي، بالنظر لوضعيته كمستشار برلماني ورئيس الغرفة الفلاحية لجهة الرباط سلا القنيطرة وقد تم استعمال صفته في الهجوم عليه والتشهير به دون مراعاة كرامته أو حرمة المؤسسة التي ينتمي اليها”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    فين مشى قبر المجاهد أحمد الحنصالي؟