لدغات الأفاعي ولسعات العقارب تواصل حصدالضحايابتارودانت وفعاليات تدق ناقوس الخطر

لدغات الأفاعي ولسعات العقارب تواصل حصدالضحايابتارودانت وفعاليات تدق ناقوس الخطر

A- A+
  • نقل شخص في حالة جد حرجة اليوم نحو المستشفى الإقليمي المختار السوسي بتارودانت، وذلك إثر إصابته بلدغة أفعى سامة بمنطقة “أمالو” بدائرة إغرم إقليم تارودانت.

    وحسب مصدر خاص لقناة “شوف تيفي”، فالضحية كان بمنطقة خلاء ولم ينتبه لأفعى سامة كانت تختبئ بين مجموعة من النباتات حتى لدغت يده اليمنى، متسببة لها في جروح خطيرة، نقل على إثرها للمستشفى الإقليمي لتلقي العلاجات الضرورية .

  • وعلاقة بالموضوع ذاته، تعرضت سيدتان للسعة عقرب بدوار “إفسفاس” بجماعة تافنكولت، قبل يومين ما عجل بنقلهن للمركز الصحي القريب من مقر سكناهن، حيث أخضعتا للعلاج.

    ودفعت لدغات ولسعات الزواحف السامة عدة فعاليات جمعوية بإقليم تارودانت إلى دق ناقوس الخطر لما بات الإقليم يشهده من انتشار واسع للحشرات السامة من أفاعي وعقارب خلال هذه الفترة من كل عام والتي تسبق فصل الصيف، وهو ما يهدد حياة ساكنة الدواوير القروية التابعة للنفوذ الترابي لإقليم تارودانت .

    ودعا عدد من الفاعلين الجمعويين إلى توفير الأمصال المضادة للسموم بالمراكز الصحية للقرب بربوع تراب تارودانت لحماية أرواح المواطنين وإغاثتهم في أسرع وقت في حالة إصابتهم بلسعة أو لدغة لا قدر الله، نتيجة المسافة الطويلة التي يضطرون لقطعها للوصول للمستشفى الإقليمي الوحيد بالمنطقة، وهو ما يعصف بحياة الكثير من المصابين في الطريق، نتيجة بعد المسافة بينهم وبين المستشفى.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    فين مشى قبر المجاهد أحمد الحنصالي؟