عكس المغرب..كيلوغرام من اللحم أصبح حلما لكثير من الأسر الجزائرية

عكس المغرب..كيلوغرام من اللحم أصبح حلما لكثير من الأسر الجزائرية

A- A+
  • في الوقت الذي انخفضت فيه أسعار اللحوم بالمغرب إلى 45 درهما تزامنا مع أزمة كورونا، تحوّل اقتناء كيلوغرام من اللحوم الحمراء إلى حلم بعيد المنال لكثير من الأسر في الجارة الجزائر في عز شهر رمضان.

    ووفق موقع “الجزائر تايمز” فإن الجزائريين يعانون من نار الأسعار التي تكويهم في عز شهر الرحمة وفي زمن كورونا الذي جعل الموارد المالية تقل لعدد كبير جدا من الجزائريين الناشطين بمختلف القطاعات التي شُلّ كثير منها نتيجة تفشي الفيروس القاتل.

  • وأوضح الموقع أن المتتبعين للشأن الجزائري، يتذكرون كيف أن وزير التجارة كمال رزيق كان قد توقع قبل أسابيع أن لا تتخطى أسعار اللحوم الحمراء حاجز الـ800 دينار للكيلوغرام في شهر رمضان وذلك عقب اتفاقه مع الموالين ومهنيي شعبة اللحوم وهو ما بات بعيدا عن الواقع تماما فمع بداية رمضان اصطدم الجزائريون بأسعار تصل أحيانا إلى 1300 دينار أي “أكثر من 100 درهم مغربية” للكيلو الواحد من اللحوم الحمراء وهي في المتوسط بين ألف و1200 دينار ما يشكل عائقا يحول دون اقتنائها للأسر الضعيفة الدخل وحتى المتوسطة لاسيما في ظل توقيف كثير من العمال والتجار عن النشاط بسبب تفشي كورونا والإجراءات المقررة لكبحه.

    وشدد الموقع المذكور على أن وزير التجارة بالجزائر كمال رزيق أدرك استحالة تنفيذ وعد الكيلو بـ800 دينار غير أنه حمّل الموّالين ومهنيي شعبة اللحوم المسؤولية معتبراً أنهم لم يوفوا بوعدهم المقطوع له بتوفير اللحوم بأسعار معقولة طيلة شهر رمضان.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    عين أطلس تجدد شراكتها مع رمزي بوخيام بطل ركوب الأمواج وتصدر بألوان الطبيعة