مغادرة مصاب بكورونا مستشفى العيون بعد تماثله للشفاء

مغادرة مصاب بكورونا مستشفى العيون بعد تماثله للشفاء

A- A+
  • تماثل شاب مصاب بفيروس كورونا المستجد بجهة العيون الساقية الحمراء، للشفاء صباح يومه الجمعة وغادر الحجر الصحي الذي كان به داخل المستشفى الجهوي مولاي الحسن بن المهدي بمدينة العيون.

    وأكدت المديرية الجهوية للصحة بالعيون، في بلاغ لها اطلعت عليه “شوف تيفي”، أن “الوضعية الوبائية في الجهة مستقرة ولم تسجل أي حالة جديدة منذ 03 أبريل 2020″، مؤكدة أن “أحد المصابين قد غادر المستشفى بعد شفائه وبعد إجراء اختبارين للتحاليل جاءت نتائجهما سلبية”.

  • وأشارت المديرية ذاتها أن “الحالات الثلاث المتبقية المصابة بفيروس كورونا توجد بمصلحة العزل الصحي بالمركز الاستشفائي الجهوي مولاي الحسن بن المهدي، وحالتها مستقرة وتتم متابعتها من طرف فريق طبي”.

    وأضاف البلاغ أن “المديرية الجهوية للصحة بالعيون تتقدم بالشكر للسيد والي الجهة والمجالس المنتخبة الذين لا يتوانون في دعم التدابير والإجراءات المتخذة من طرف وزارة الصحة في الجهة للتصدي لهذه الجائحة”.
    ونوهت بمجهودات جميع الأطر الصحية بالجهة من أطباء وممرضين وإداريين وتقنيين على ما يبذلونه من عمل جبار وتحل بالمسؤولية، مقدمة الشكر “الأطر المشتغلة بالقطاع الطبي العسكري الذي شكل إضافة كبيرة في مواجهة هذه الجائحة”.

    وتهيب المديرية الجهوية للصحة بالعيون بساكنة الجهة التقيد بالتدابير والإجراءات المتخذة من طرف السلطات المختصة، والالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، واتخاذ سبل الحماية والوقاية، وخصوصا وضع الكمامات عند الخروج من المنازل للضرورة الملحة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي