منظمة الصحة تفاجئ المغرب بموقفها الجديد من القنب الهندي وتمنحه فرصة من ذهب

منظمة الصحة تفاجئ المغرب بموقفها الجديد من القنب الهندي وتمنحه فرصة من ذهب

A- A+
  • كشف وزير الصحة خالد آيت الطالب، أول أمس الثلاثاء، في لقاء اللجنة الوطنية للمخدرات، بالرباط، الذي انعقد تحت رئاسته، أن منظمة الصحة العالمية شرعت في القيام بمراجعة نقدية للقنب الهندي، لاستغلاله في العلاجات.

    وحسب أسبوعية “العلم”، فإن وزير الصحة قال في هذا اللقاء، إنها المرة الأولى، منذ اعتماد الاتفاقية الوحيدة للمخدرات لسنة 1961، التي تغير فيها منظمة الصحة العالمية موقفها من مخدر نبتة القنب الهندي والمواد ذات الصلة، من خلال دعوة لجنة الخبراء المعنية بإدمان المخدرات للشروع في القيام بمراجعة نقدية للتصنيف الحالي للقنب الهندي والمواد ذات الصلة.

  • وأكد الوزير أنه في ظل أهمية هذا التعديل، لاسيما في ما يتعلق بالجانب الطبي والبحث العلمي، يهدف هذا الاجتماع إلى تبادل وتنسيق الأفكار والتشاور، ومناقشة هذه التوصيات وتقييم انعكاسها، في حال اعتمادها، على سياسة مكافحة المخدرات التي يعتمدها المغرب، خاصة بشأن مخدر نبتة القنب الهندي.

    كما أكد التزام المغرب بجهود المجتمع الدولي التي تتمثل في انضمام المغرب إلى الإعلان السياسي وخطة عمل الأمم المتحدة (2009-2019)، والإعلان الوزاري المشترك المنبثق عن المراجعة الرفيعة المستوى لعام 2014، وكذلك وثيقة UNGASS المعتمدة خلال الدورة الاستثنائية للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، في شهر أبريل 2016، وأيضا من خلال التصديق على الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالمخدرات والمؤثرات العقلية والسلائف الكيميائية والإرهاب وغسيل الأموال والجريمة المنظمة.

    وذكر آيت الطالب، في هذا الصدد، بأنه تتم مصادرة كميات كبيرة من القنب الهندي باستمرار، وتفكيك شبكات وتقديم متهمين إلى العدالة بفضل الجهود المتضافرة لمختلف المصالح الأمنية ومصالح مكافحة التهريب الوطني والدولي للمخدرات.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    سكوب .. لقجع يجتمع بالإدارة التقنية الوطنية