كاسبيرسكاي تصنف المغرب ضمن الدول الأقل تعرضا للهجمات الإلكترونية المتقدمة

كاسبيرسكاي تصنف المغرب ضمن الدول الأقل تعرضا للهجمات الإلكترونية المتقدمة

A- A+
  • استطاع المغرب أن يحتل مراتب جد متقدمة في قائمة الدول الأقل تهديدا من حيث الهجمات الإلكترونية المتقدمة والمستمرة (APT) في السنة المنصرمة، والتي تستهدف المؤسسات الحكومية والهيئات المالية .

    جاء هذا التصنيف وفق ما أعلنت عنه يوم أمس الإثنين 11 نونبر 2019 مؤسسة “كاسبيرسكاي” للأمن المعلوماتي، في تقرير خاص لها حول الهجمات الإلكترونية المتقدمة والمستمرة (APT) في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتركيا .

  • وكشف التقرير أن المغرب صنف ضمن الدول التي عرفت هجمات إلكترونية ضئيلة سنة 2018، إلى جانب كل من تنزانيا وليبيا وجنوب إفريقيا، مشيرا إلى أن الهجمات التي تعرض لها رفقة هذه الدول هي فقط أربع هجمات مقارنة بدول عديدة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتركيا التي حطمت أرقاما قياسية من حيث الاستهداف الإلكتروني المتقدم والمستمر “APT”.

    وترى مؤسسة كاسبيرسكاي أن المؤسسات الحكومية تبقى الضحية الأولى لهذه الهجمات، فيما تأتي المؤسسات الدبلوماسية في الرتبة الثانية في سلم ترتيب المؤسسات المستهدفة، وفي الرتبة الثالثة المؤسسات العسكرية وأجهزة الدفاع، وفي المرتبة الرابعة المؤسسات المالية والهيئات الاستثمارية، ثم خامسا يأتي قطاع الاتصالات والطاقة وشركات المعلوميات، وفي آخر الترتيب تأتي الأحزاب السياسية.

    وشهدت هذه الهجمات ارتفاعا مهولا في السنة الماضية يقول التقرير إذ تعرضت عدة مؤسسات لهجمات “APT” المستمرة ما تسبب لها في أضرار عديدة خاصة المؤسسات الحكومية والهيئات المالية في دول الشرق وشمال إفريقيا في الوقت الذي سجل فيه انخفاض ملحوظ بالمغرب وجنوب إفريقيا وتنزانيا الأمر الذي دفع “كاسبيرسكاي” إلى رسم استراتيجية تنسق من خلالها مع المصالح الأمنية لهذه الدول، لتمكينها من نتائج تحقيقاتها حول مصادر هذه الهجمات والهدف منها، للوصول لوسائل ناجعة لمحاربتها والحد من مخاطرها.

    يشار أن الهجمات الإلكترونية المتقدمة والمستمرة (APT) هي الهجمات الإلكترونية التي لا يقف وراءها قرصان واحد، بل تشنها مجموعات متخصصة، لا يكون هدفها فقط هو التخريب، أو دس برنامج خبيث لإلحاق الضرر بأجهزة الكمبيوتر أو أنظمة مؤسسة معينة، بل هي خدمات خبيثة على قدر عال من التعقيد، يكون هدفها التجسس والحصول على معلومات سرية، كما تستعمل للتحكم في المعطيات والأجهزة الإلكترونية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي