برافو أشبال المستقبل .. السقوط أمام تونس ليس نهاية المشوار

برافو أشبال المستقبل .. السقوط أمام تونس ليس نهاية المشوار

A- A+
  • حين تهب الرياح تكثر الأمواج، جملة تنطبق على ما صنع الكثير من المنتقدين أمس الأحد، وذلك بعد سقوط منتخبنا الوطني لأقل من عشرين سنة على يد منتخب تونس بأربعة أهداف نظيفة، لحساب نصف نهائي البطولة العربية المقامة بالديار السعودية.

    جملة طبقها العديد ممن انتقدوا هذا المنتخب الذي لم يتابعوه ولو لمباراة في هذه المنافسة، والتي من خلالها قدم الشيء الكثير وأبهر المراقبين للبطولة بقيمته الفنية العالية، أشبال وقعوا على مسار يستحق منا التشجيع لهم، فلاعبون مثل أشرف غريب وابراهيم شهير،عمر العمراني ومنتصر لهتيمي يستحقون منا التشجيع من أجل أن نراهم في مستقبل ليس بالبعيد في تشكيلة منتخبنا الأول.

  • الخسارة أمام المنتخب التونسي، لا تعني أن هذا المنتخب الوطني لم يكن في المستوى، وانما جاءت بعد تراكمات، سقوط أكيد أنه لم يكن منتظرا، لكنها ليست النهاية التي ستقف في طريق هذا الجيل، لأنه يبحث عن المستقبل لا اللحظة، فعوض التركيز على ما حدث بالأمس، على من انتقدهم أن يعود لمسار البطولة وحينها سيقف لهم مشجعا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الحموشي يحتفي بالنساء الشرطيات في اليوم العالمي للمرأة