زووم

العسالي أرادت قطع الطريق على مبديع.. وهذا ما جرى

  • يبدو أن سنبلة العنصر بدأت تذبل، وستسقط حباتها إعلانا للحداد على تماسك حزب الحركة الشعبية، الذي ظل إلى يوم قريب حزبا متماسكا إلى حد ما.

    وعلمت المشعل من مصادرها أن «الرمانة تفركعات» داخل الحزب، بعدما وقع شنآن بين المرأة الحديدية حليمة العسالي ومحمد مبديع الذي مازال يعيش في جلباب الوزير بشكل معنوي، حيث يناديه المقربون منه بـ«السيد الوزير».

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *

    حلقات أخرى

    ياجور والسلامي.. تفاصيل الرفض ورد الصرف