فيضانات واد الحار تخرج ساكنة أيت عميرة باشتوكة أيت باها للاحتجاج

فيضانات واد الحار تخرج ساكنة أيت عميرة باشتوكة أيت باها للاحتجاج

A- A+
  • احتشد عشرات الأشخاص القاطنين بدواوير جماعة أيت عميرة بإقليم اشتوكة أيت باها، زوال اليوم الخميس، في وقفة احتجاجية تنديدا بفيضان مياه الواد الحار التي اجتاحت محيط منازلهم، وغمرت طرقات المنطقة، ما أزم الوضع وتسبب في انتشار الروائح الكريهة التي أزكمت أنوف ساكنة الدواوير المتضررة.

    وانتفض الغاضبون رافعين شعارات مستنكرة لما وصفوه بالوضع الكارثي الذي باتت أيت عميرة تعيشه لسنوات طويلة نتيجة غياب قنوات الصرف الصحي، الشيء الذي يزيد من معاناة المواطن المحلي بفعل التسربات المستمرة للمياه العادمة، واجتياحها للأزقة والدروب ما يخلف روائح كريهة وانتشار عدد من الحشرات والبكتيريا التي تهدد السلامة الصحية للمواطنين.

  • ومن جانب آخر استنكرت ساكنة أيت عميرة، الأوضاع المزرية للمنطقة لغياب التنمية، وافتقار جل الدواوير التابعة للجماعة السالفة الذكر لقنوات الصرف الصحي، والمرافق العمومية ناهيك عن تدني المستوى المعيشي لأغلب الأسر المستقرة بالمنطقة بفعل انتشار مظاهر الفقر والهشاشة التي وصلت لأرقام قياسية بالمنطقة.

    وطالب المحتجون بضرورة التدخل العاجل لوقف فيضانات الواد الحار الذي يغمر المنطقة بين الفينة و الأخرى، ويعكر صفو الحياة اليومية لساكنة عدة دواوير متضررة، مشددين على ضرورة إيجاد حلول جذرية تقطع مع سياسة التسويف واللامبالاة التي ينهجها المسؤولون والمنتخبون المحليون، على حد تعبير المحتجين.

  • تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    طقس الأربعاء: جو غائم جزئيا في المرتفعات و السهول