الأمير مولاي رشيد: “عادت إلينا إذن السينما بكل جمالها في مراكش لإسعادنا جميعا”

الأمير مولاي رشيد: “عادت إلينا إذن السينما بكل جمالها في مراكش لإسعادنا جميعا”

A- A+
  • قال الأمير مولاي رشيد رئيس مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش في كلمته الافتتاحية برسم الدورة التاسعة عشرة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش، أن هذه الدورة تأتي بعد توقف دام سنتين، و “عادت إلينا إذن السينما بكل جمالها في مراكش لإسعادنا جميعا”.

    و أبرز الأمير مولاي رشيد أن الأزمة الصحية كان لها ” بالغ الأثر على البيئة الاقتصادية و الاجتماعية الوطنية و الدولية. لذا أصبح لزاما علينا استعادة كل الطاقات و الموارد في إطار مناخ صعب يجعلنا نعي تماما مدى المجهودات الجبارة التي يقوم بها شركاءالمهرجان مشكورين، الذين ما كان لهذه التظاهرة أن تستمر دون مساندتهم و جهودهم، لتظل القيم الإنسانية التي تساهم في إعادة بناء كينونتها في صلب اهتماماتنا جميعا أكثر من أي وقت مضى، اكتشاف الآخر، حوار الحضارات و التعايش”.

  • و أوضح الأمير أن هذه الدورة ستعرف ترأس المخرج الإيطالي الكبير باولو سورينتينو لجنة التحكيم لتحسم في أفلام المسابقة الرسمية، حيث ستتألق السينما العالمية مرة أخرى من خلال الأعمال الأولى والثانية لمخرجين سيصنعون سينما الغد.

    كما سيكرم المهرجان أربعة أسماء كبرى من عالم الفن السابع، تقديرا لمساراتٍ مهنية رائعة وملهمة: الممثلة والمنتجة والفنانة الأيقونية الاسكتلندية تيلدا سوينتون، المخرج الأمريكي الكبير جيمس جراي، صاحب واحد من أروع الأعمال في السينما المعاصرة، رائدة السينما الوطنية فريدة بنليزيد، التي ارتبط مشوارها المهني كمنتجة ومخرجة وكاتبة سيناريو بالعديد من كلاسيكيات السينما المغربية، وأخيرا الممثل الهندي الموهوب رانفير سينغ، الذي بتوقيعه على صعود فني فائق، أصبح واحدا من أكبر النجوم التي تمثل سينما بوليوود.

    و ختم الأمير افتتاحيته الموجهة لعشاق السينما قائلا: “أتمنى لكم لقاء رائعا في هذه الدورة الجديدة للمهرجان الدولي للفيلم بمراكش.”

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    أمير المؤمنين الملك محمد السادس يأمر بإقامة صلاة الاستسقاء