اتحادية تقصف لشكر: “التحكم والتفرد والسيطرة حد الهوس متأصل فيك”

اتحادية تقصف لشكر: “التحكم والتفرد والسيطرة حد الهوس متأصل فيك”

A- A+
  • وجهت خديجة القرياني القيادية في حزب الاتحاد الاشتراكي، انتقادات ثقيلة للكاتب الأول لذات الحزب إدريس لشكر إثر اتهامه من قبل “شريفة لموير”، عضو المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية، بأمر عون يشتغل بمقر الحزب بتعنيفها”.

    وكتبت القرياني، تدوينة عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” يوم أمس الجمعة : “لم أسمع برئيس حزب ينزل لمستوى مراقبة من يدخل مقره ومن يخرج منه”، متسائلة في ذات السياق : “أهو طبع التحكم والتفرد والسيطرة حد الهوس المتأصل فيه أبى إلا أن يتقاسم مهام مراقبي مداخل المقر أم هو الحنين لوظيفته الأولى!”.

  • وأضافت ذات المتحدثة : “كما لم يبلغ لعلمي وفي كل القارات برئيس حزب يتضامن معه نسيجه التنظيمي وهياكله ضد أبناء حزبه”، معتبرة أن “التضامن مع قائد حقيقي في حزب يكون ضد الخصوم وفي قضايا كبرى، على حد اعتقادي، فما هذا الوهن والوجل”.

    ووجهت القيادية الاتحادية، بلغة ساخرة، دعوة للموير بأن تعذر لشكر على قوله لها : “لن تكوني بالحزب”، قائلة: “اعذريه شريفة ومن خلالك كل شرفاء الحزب، ألم يواجه بها السيد من طرف بنكيران..حائلا دون ظفره بعشقه الأبدي تاويزاريت”، وزادت : “تفهموه إن صرف هذه العقدة..كيف يقال له والله لن تكون ولا يقولها هو للغير..، ولو لعضو في مكتب قطاع للحزب ماذا سيشكل ولو كان معارضا..وهو الذي كان معارضا مدمرا مكولسا لكل القادات الذين مروا بالحزب إن هم أخطأوا وتوافقوا معه، هو يعرف حق المعرفة التكلفة…لن يبقي أي معارض له مهما بلغ حجمه أو سنه”.

    وأضافت القرياني في ذات التدوينة: “التدبير والعمل الحزبي عنده هو أن يحميه من (الغاشي)، و(الغاشي) هم مزاحموه ولو الافتراضيون مهما بدا لك أنت الأمر جد مستبعد”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    خطير .. سرقة محتويات 6 سيارات بميناء الداخلة والأمن يلقي القبض على المتهمين