المنتدى المغربي الإسباني بالداخلة يغضب الجزائر وتبون يبعث وزيره لنيجيريا

المنتدى المغربي الإسباني بالداخلة يغضب الجزائر وتبون يبعث وزيره لنيجيريا

A- A+
  • لم يتمكن النظام القائم بالجزائر كثمان غيضه وغضبه من الإعلان الرسمي عن إنعقاد المنتدى اإقتصادي المغربي الإسباني بمدينة الداخلة يومي 21 و22 من الشهر الحالي، حيث إعتبر الخطوة بأنها “ستجعل الأمور أسوأ بين الجزائر وإسبانيا”.
    أثر الصفعة على الجالسين بقصر المرادية، عبر عنها بوق النظام الخاص بملف الصحراء المغربية، المسمى عمار بلاني، حيث إنتقد الخطوة ومعترفا بطريقة غير مباشرة أن ملف الصحراء المغربية يسير نحو الطي النهائي بفعل الإقبال الكبير للمستثمريين من جميع انحاء العالم، للإستثمار بمدينة الداخلة.
    وفي ذات السياق، سارع عبد المجيد تبون إلى بعث وزيره المكلف بالطاقة والغاز إلى نيجيريا، لإعادة طرح قضية مشروع أنبوب نقل الغاز الطبيعي من نيجيريا عبر الجزائر نحو إيطاليا، حيث سيعرض الوزير تمويل الجزائر للأنبوب بشكل شبه كامل، في محاولة للتأثير على الإتفاق المغربي النيجيري لنقل الغاز نحو أوروبا والذي تمت المصادقة عليه من طرف الحكومة النيجيرية.
    ومما لاشك فيه، أن الاسبوع الحالي سيعيش فيه النظام الجزائري ضغطا كبيرا، بفعل التظاهرات الكبيرة التي يحتضنها المغرب، خاصة مناورات الاسد الأفريقي، والمنتدى الافريقي للاستثمارات والصناديق السيادية، حيث وجه الملك رسالة للمنتدى، أشار فيها إلى مشاريع إنشاء وحدات إنتاج اللقاحات، وإقامة مصانع لإنتاج الأسمدة والمخصبات، والتي تهدف على التوالي إلى ضمان السيادة الصحية والغذائية للقارة.
    وأشار الملك في الرسالة التي تلاها فوزي لقجع الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، إلى الجهود المبذولة من أجل تسريع وتيرة الإدماج المالي للقارة، والمشاريع الرامية إلى تعزيز السيادة الطاقية للقارة مثل المشروع الضخم لأنبوب الغاز الذي سيربط بين نيجيريا والمغرب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    مندوبية التخطيط: نمو الاقتصاد الوطني يسجل تباطؤا ملحوظا خلال النصف الأول من2022