أخنوش: الدولة لم توقف لاسامير بل لديها إشكال قانوني مع المالك السابق للشركة

أخنوش: الدولة لم توقف لاسامير بل لديها إشكال قانوني مع المالك السابق للشركة

A- A+
  • عبر رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، عن الأمل في إيجاد من يشتري مصفاة “سامير” ويعيد تشغيلها.
    وأكد أخنوش في معرض جوابه اليوم الاثنين بالبرلمان خلال جلسة الأسئلة الشفهية الشهرية الموجهة لرئيس الحكومة، على مطالب تشغيل محطة لاسامير، في الآونة الأخيرة بالتزامن مع ما تعرفه أسعار المحروقات من ارتفاع، مقابل انخفاض مخزون المملكة منها، (أكد) أن ” الدولة لم توقف لاسامير” بل لديها إشكال قانوني مع المالك السابق لشركة “لاسامير”، حيث يعرض الأمر على المحاكم الدولية.
    وارتفعت أصوات تطالب، إثر الإرتفاع الصاروخي لأثمنة المحروقات، بضرورة إعادة تشغيل مصفاة “لاسامير”، و أنها يمكن أنا تساعد المغرب على التخفيف من تأثيرات ارتفاع أسعار النفط على أثمنة المحروقات بالمغرب.
    من جهتها تعتبر الجبهة الوطنية لإنقاذ مصفاة البترول أن شركة “سامير” هي “المخرج الوحيد والمضمون من أجل الرفع من الاحتياط الوطني من الطاقة البترولية ومواجهة خطر انقطاع أو اضطراب الامدادات والحد من الأسعار الفاحشة للمحروقات بعد التحرير الأعمى للأسعار”.
    ودعت الجبهة، في بلاغ لها أول أمس السبت، إلي “فتح تحقيق موسع في أسباب سقوط شركة “لاسامير” في التصفية القضائية والتوقف عن الإنتاج وملاحقة المتسببين في ذلك”، داعية إلى تشكيل لجنة برلمانية لتقصي الحقائق”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    الجماهير العسكرية شجعت لبؤات الأطلس بحماس كبير خلال مواجهة أوغندا