المغرب يفشل خطة للجزائر وجنوب إفريقيا بمجلس الأمن الدولي

المغرب يفشل خطة للجزائر وجنوب إفريقيا بمجلس الأمن الدولي

A- A+
  • فشلت الجزائر وجنوب إفريقيا، في خطتهما الرامية، إلى تثبيت بعض الاتهامات والادعاءات ضد المملكة المغربية، تحت عنوان “انتهاكات حقوق الإنسان بالصحراء المغربية”، وذلك عبر استغلال الجلسة المفتوحة لمجلس الأمن الدولي حول المرأة والسلام والأمن والعنف الجنسي في النزاعات.
    الجزائر وجنوب إفرقيا، تناوبتا على تقديم ادعاءات وخرافات كما العادة بالجلسة المفتوحة يوم أمس الجمعة، بدون أدلة أو إشارة لأحداث بعينها، بل الكثير من المزاعم والكلام الفضفاض، والذي لا يحمل أي أثر قانوني أو واقعي.
    من جهة أخرى، انتقد عمر القادري عضو الممثلية الدائمة للمغرب بالأمم المتحدة، كلمة جنوب إفريقيا والجزائر، مشيرا أن آخر من له الحق في الحديث عن حقوق الإنسان هي الجزائر بدليل ما يقع يوميا الآن وما وقع سابقا، مضيفا أن تصريحات جنوب إفريقيا محط افتراء وكذب.
    هذا، وبدأت الجزائر استفزازاتها من جديد مع قرب اجتماع مجلس الأمن الدولي حول الصحراء المغربية وبعثة المينورسو، حيث يحاول النظام العسكري الحاكم، الضغط على أعضاء مجلس الأمن الدولي ودغدغة مشاعر ممثلي الهيئات الحقوقية للتأثير على القرار المرتقب لمجلس الأمن الدولي بعد الاستماع لتقرير المبعوث الأممي للصحراء.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي