منيب تسائل الحكومة عن التماطل في تنفيذ أحكام قضائية صادرة منذ سنوات

منيب تسائل الحكومة عن التماطل في تنفيذ أحكام قضائية صادرة منذ سنوات

A- A+
  • يعيش أزيد من خمسين عاملا وعاملة بفندق كرم بلاص بورزازات ، وضعا اجتماعيا صعبا جدا، بسبب طردهم تعسفيا من الفندق وحرمانهم من الحق في الشغل منذ 6 دجنبر2012، وذلك لأنهم أضربوا وبشكل قانوني عن العمل ليوم واحد فقط..
    وأضافت نبيلة منيب في سؤال كتابي موجه للحكومة، أنه وعلى الرغم من صدور أحكام قضائية نهائية منذ 2015، لفائدة العمال المطرودين، فإنها لم تعرف بعد طريقها للتنفيذ، حيث أن السبب الأول هو امتناع صاحب الفندق “عبد الهادي العلمي السريفي” تنفيذ الأحكام وأداء ما بذمته للعمال، ومنعه للمفوضين القضائيين من الحجز على المنقولات المتواجدة بالفندق بناء على أوامر قضائية من محكمة الاستئناف، ضمانا لأداء التعويضات المحكوم بها لصالح العمال.
    وأوضحت منيب أن السبب الثاني يتجلى في امتناع أو تماطل المحافظ الإقليمي بورزازات تسجيل الأوامر القضائية بالحجز التحفظي على عقار الفندق وفقا للتشريعات الجارية، فيما السبب الثالث وفق منيب يتجلى في تماطل رئيس المحكمة الابتدائية بورزازات بصفته قاضي التنفيذ، وتأجيله المتواتر لتاريخ بيع العقار المحجوز بالمزاد العلني قصد أداء مستحقات العمال.
    ويتواصل لحد الآن مسلسل التماطل وتعسير تنفيذ الأحكام الاجتماعية النهائية لصالح عاملات وعمال فندق كرم المطرودين منذ 2012، المثقلين بالديون لفائدة المؤسسات البنكية، وتستمر معاناتهم الشديدة، حيث تساءلت منيب في سؤالها الموجه للحكومة، حول السبب الحقيقي في عدم تنفيذ الأحكام النهائية الصادرة لفائدة عاملات وعمال فندق كرم بلاص بورزازات منذ عدة سنوات.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    الجماهير العسكرية شجعت لبؤات الأطلس بحماس كبير خلال مواجهة أوغندا