موسكو تذكر فرنسا بكاريكاتير “شارلي إيبدو”

موسكو تذكر فرنسا بكاريكاتير “شارلي إيبدو”

A- A+
  • عبرت وزارة الخارجية الروسية عن استغرابها من استياء الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إزاء رسم كاريكاتوري نشرته سفارة موسكو في باريس.

    وردت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، على كلام ماكرون بالقول؟ “حقا ما تقولون ؟ أليس رؤساء ووزارة خارجية فرنسا هم الذين كانوا يعلّموننا ماهي الحريات ! وبأن أي رسوم كاريكاتورية أمر طبيعي وحرية تعبير وسمو للفن الحر !.. ألم تقولوا أنه للتعبير عن الرأي “حتى لو كان لرسومات كاريكاتورية تسخر من الأديان والأنبياء كـتلك الفظيعة التي نشرتها “شارلي إبدو”؟ .. نحن في روسيا قررنا اتباع نصيحة الغرب واستخدام الهجاء الذي يعتبرونه دليلا على حرية التعبير – ولكن الآن لا يعجبهم شيء في إمبراطورية الكذب الأوروبي”.

  • وكانت سفارة موسكو بباريس قد نشرت رسما كاريكاتوريا على حسابها في “تويتر” يظهر جسما مريضا راقدا على طاولة عمليات جراحية كتب عليها “أوروبا”، وفوقها طبيبان يرتديان قبعتين تحملان علمي الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي واسماهما “إمبراطورية الأكاذيب” و”الرايخ الأوروبي – نسبة للرايخ الألماني النازي”، وهما يعطيان المريض “أوروبا” حقنا خبيثة كتب عليها “كراهية روسيا” و”العقوبات” و”النازية الجديدة” و”كوفيد-19″ و”الناتو” و”ثقافة إلغاء الآخرين”.

    وفور نشر الرسم الكاريكاتوري وانتشاره انتقد الرئيس الفرنسي “ماكرون” هذا الرسم بغضب أثناء مؤتمر صحفي عقده عقب قمة الاتحاد الأوروبي في بروكسل، ، مشددا على أن هذه الخطوة والرسومات مسيئة و غير مقبولة نهائياً.

    وأعلن “ماكرون” أن الخارجية الفرنسية أبلغت السفير الروسي باستياء باريس إزاء هذا الرسم الكاريكاتوري، مضيفا: “يجب إصلاح هذا الخطأ ويجب ألا يتكرر”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي