أخنوش يدشن اللحظة الدستورية بالقطع مع الشعبوية وإعادة الروح للعمل السياسي الجاد

أخنوش يدشن اللحظة الدستورية بالقطع مع الشعبوية وإعادة الروح للعمل السياسي الجاد

A- A+
  • قطع عزيز أخنوش رئيس الحكومة الجديدة، في أول ظهور رسمي له اليوم الاثنين خلال تقديمه البرنامج الحكومي أمام النواب بالبرلمان، مع الممارسات الشعبوية التي ارتبطت خلال السنوات الفارطة برئيس الحكومة.

    وبدا أخنوش خلال تقديمه للبرنامج الحكومي متمكنا من أدق تفاصيل خارطة الطريق خلال الخمس سنوات المقبلة، حيث أعطى بالأرقام عددا من المعطيات الدقيقة، مؤكدا عزم حكومته على الالتزام بالتعليمات الملكية.

  • وبالإضافة إلى السرية التي رافقت مشاورات تشكيل الحكومة، وهو الشيء الذي اعتبره عدد من الملاحظين والمتتبعين أنه يبرز الصرامة والجدية التي تعامل بها أخنوش إزاء هذا الحدث الدستوري الهام، فقد أعاد أخنوش لمؤسسة رئاسة الحكومة هيبتها ووقارها وجديتها.

    واعتبر عدد من الملاحظين والمتتبعين أن تدشين أخنوش للحظة دستورية امتياز أثناء تقديمه لبرنامج حكومته حتى يحظى بثقة البرلمانيين والتنصيب، بمثابة إعادة الروح للعمل السياسي، المطبوعة بروح الجدة والالتزام الذي افتقدته السياسة على مدار

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    انتخاب أنيس محفوظ رئيسا جديدا لنادي الرجاء الرياضي