السفارة الأمريكية بالمغرب: ‘التدريبات المشتركة تبرز متانة الشراكة العسكرية’

السفارة الأمريكية بالمغرب: ‘التدريبات المشتركة تبرز متانة الشراكة العسكرية’

A- A+
  • أكدت سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب أن التدريبات المشتركة للطواقم العسكرية الأمريكية والمغربية في مجال الاستجابة للكوارث و أخطار المتفجرات والتي اختتمت هذا الاسبوع ، تبرز “استمرار متانة الشراكة العسكرية الأمريكية – المغربية”.

    وذكر بلاغ للسفارة أن هذه التدريبات اشتملت على تمرين رئيسي في مجال التخطيط لمواجهة الكوارث وبرنامج امتد لأربعة أسابيع حول التعامل مع مخاطر المتفجرات، مشيرا إلى أن عناصر من الحرس الوطني لولاية يوتا الأمريكية تتواجد هذا الأسبوع بمدينة القصر الصغير للمشاركة في تمرين ماروك مانتليت Maroc Mantlet ،وهو تمرين رائد بالمملكة للتخطيط لمواجهة الكوارث وللجاهزية، رفقة شركاء من القوات المسلحة الملكية المغربية ومؤسسات مدنية مغربية.

  • وأفاد البلاغ بأن تمرين هذه السنة، والذي تولت القوات المسلحة الملكية التخطيط له، يضم سيناريو لحادث صناعي واسع النطاق يتطلب البحث والإنقاذ برا وبحرا، وإطفاء الحرائق في المنشآت الصناعية في بيئة تضم مواد خطرة، وكذا إدارة الأزمات على المستوى الوطني.

    وأوضح البلاغ أن برنامج التدريب على الأعمال الإنسانية المتعلقة بالألغام والتخلص من الذخائر المتفجرة، الخاص بوزارة الخارجية الأمريكية،يساعد الشركاء العسكريين على تنمية قدراتهم فيما يتعلق بالعثور على الألغام غير المتفجرة وكذا المخاطر المماثلة التي تهدد المدنيين والتخلص منها، والمساعدة في الوقت نفسه على تحسين السلامة الجسدية وإدارة مخزون الذخيرة الاعتيادية.

    ومن المقرر ،حسب البلاغ، أن يحتفل المسؤولون العسكريون الأمريكيون والمغاربة الاسبوع المقبل بإتمام برنامج يركز على التهديدات الكيماوية، والبيولوجية، والإشعاعية، والنووية، امتد لست سنوات، “مع الاعتراف باستجابة القوات المسلحة الملكية لمواجهة تلك التهديدات باعتبارهاقادرة بالكامل على الاضطلاع بمهامها”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    في غياب الزرهوني .. بعثة الفتح تشد الرحال إلى الدار البيضاء لملاقاة الرجاء